Accessibility links

logo-print

في أميركا.. فر من السجن هاربا وعاد إليه بسبب الصقيع


أحد شوارع مدينة لكسينغتون في ولاية كنتاكي يوم الثلاثاء

أحد شوارع مدينة لكسينغتون في ولاية كنتاكي يوم الثلاثاء

فضل سجين فر من سجن في ولاية كنتاكي الأميركية تسليم نفسه إلى الشرطة للإفلات من موجة الصقيع التي تضرب عدة مناطق في الولايات المتحدة.

وقد فر روبرت فيك، البالغ من العمر 42 عاما، الأحد من سجن بلاكبرن ثم دخل عصر الاثنين إلى فندق في مدينة لكسينغتون وطلب الاتصال بالشرطة حسب المتحدثة باسم شرطة المدينة شيريل روبرتس.

وأضافت المتحدثة أن السجين الفار أبلغ موظف الاستقبال في الفندق أنه يريد تسليم نفسه بسبب الصقيع، مشيرة إلى أن الحرارة تدنت إلى 28 تحت الصفر في ذلك اليوم.

ووضع فيك تحت المراقبة الطبية لساعات قليلة "بسبب تعرضه لانخفاض درجة حرارة الجسم" قبل أن يعاد إلى سجن بلاكبرن.

ويقضي فيك حكما بالسجن لستة أعوام لتورطه في جريمة سطو.

وتشهد أكثر من نصف الولايات المتحدة موجة صقيع مع رياح جليدية قادمة من القطب الشمالي أدت إلى تراجع درجات الحرارة بشكل قياسي وصل في بعض المناطق إلى 51 درجة تحت الصفر.
XS
SM
MD
LG