Accessibility links

logo-print

ترحيب أميركي بانطلاق محادثات السلام اليمنية


المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية جون كيربي

المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية جون كيربي

رحبت الولايات المتحدة بانطلاق محادثات السلام اليمنية في الكويت مؤكدة دعمها لجهود مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية جون كيربي إن هذه المحادثات لها "أهمية حيوية لليمنيين"، وحث جميع الأطراف على المشاركة فيها بحسن نية وبشكل تام وإنهاء العمليات العسكرية وبدء عملية سياسية سلمية.

وأعرب عن قلقه من تأثير العمليات القتالية على المدنيين.

وقال إن الولايات المتحدة ترغب أن تمكن المحادثات من البناء فوق الخطوات التي تم التوصل إليها في الجولة السابقة التي عقدت في كانون الأول/ديسمبر من العام الماضي.

استمع إلى تقرير مراسل "راديو سوا" في واشنطن سمير نادر حول الموضوع:

تحديث: 19:07 ت غ في 21 نيسان/أبريل

انطلقت مساء الخميس الجلسة الافتتاحية لمباحثات السلام اليمنية التي ترعاها الأمم المتحدة في الكويت، بعد تأخيرها ثلاثة أيام بسبب امتناع وفد الحوثيين عن الحضور.

وبث التلفزيون الرسمي الكويتي لقطات لـ"افتتاح جلسة المشاورات اليمنية في دولة الكويت"، بعد ساعات على وصول وفد الحوثيين وحلفائهم من الموالين للرئيس السابق علي عبدالله صالح إلى العاصمة الكويتية.

تحديث: 19:00 تغ.

صل وفد الحوثيين والقوى المتحالفة معهم إلى الكويت الخميس للانضمام إلى مباحثات السلام التي ترعاها الأمم المتحدة، بعد أن أرجئت أياما عدة بسبب امتناعهم عن الحضور، حسبما أفاد به متحدث باسم مبعوث المنظمة الدولية إلى اليمن إسماعيل ولد شيخ أحمد.

إرجاء المحادثات (9:24 بتوقيت غرينيتش)

قال دبلوماسي غربي إن المحادثات اليمنية التي كانت مقررة الخميس قد تؤجل ولن تبدأ قبل الجمعة في انتظار وصول وفد الحوثيين إلى الكويت.

وأوضح الدبلوماسي الذي رفض كشف اسمه أنه بحسب آخر المعلومات، من غير المتوقع وصول وفد الحوثيين قبل مساء الخميس. وأضاف "نتيجة ذلك، قد ترجأ المباحثات مجددا، ولا تبدأ قبل الجمعة".

وكان الوفد الحكومي الموجود في الكويت منذ مطلع الأسبوع، قد حذر في بيان من أنه سيغادر ما لم تبدأ المباحثات صباح الخميس.

وحمل البيان الحوثيين "كامل المسؤولية أمام شعبنا الصابر وأمام المجتمع الدولي عن إفشال المشاورات في حالة عدم بدء انعقادها صباح الخميس".

مزيد من التفاصيل عن المحادثات في تقرير مراسلة "راديو سوا" في الكويت سليمة لبال.

وكان الحوثيون وحلفاؤهم الموالون للرئيس السابق علي عبد الله صالح، قد امتنعوا بداية عن الحضور إلى الكويت، معللين ذلك بمواصلة قوات الرئيس عبد ربه منصور هادي المدعوم من التحالف بقيادة السعودية، خرق وقف إطلاق النار الذي بدأ منتصف ليل 10-11 نيسان/أبريل.

إلا أنهم عادوا ووافقوا على المشاركة بعد تلقيهم ضمانات باحترام وقف إطلاق النار، وغادروا بعد ظهر الأربعاء مطار صنعاء باتجاه سلطنة عمان في طريقهم إلى الكويت. ومع أن موعد وصولهم إلى الكويت لم يحدد، رجح مسؤولون الأربعاء أن تبدأ المباحثات الخميس.

وكان المتحدث الرسمي باسم الحوثيين محمد عبد السلام قد قال قبيل توجه الوفد المشارك إلى الكويت، إن المرحلة الحالية محكومة بالتوافق بين أطراف الأزمة اليمنية.

وتبادل الطرفان خلال الأيام الماضية الاتهامات بخرق وقف إطلاق النار.

المصدر: وكالات / راديو سوا

XS
SM
MD
LG