Accessibility links

logo-print

توقيف طالب كويتي في نيويورك بسبب فيديوهات على هاتفه


طلبة في إحدى الجامعات الكويتية

طلبة في إحدى الجامعات الكويتية

أكدت وزارة الخارجية الكويتية الثلاثاء أنها تسعى لإطلاق سراح طالب كويتي محتجز في نيويورك بعد العثور في جهازه المحمول على صور ومقاطع اعتُبرت "مجرمة".

وأشار مساعد وزير الخارجية للشؤون القنصلية في وزارة الخارجية سامي الحمد في بيان إلى أن الوزارة تتواصل مع بعثتها في نيويورك منذ اللحظات الأولى لتوقيف الطالب نايف الرشيدي.

وتابع أن مسؤولي الوزارة والسفارة حاولوا إطلاق سراحه لكن محاولاتهم فشلت "نظرا لظروف القضية".

ووجه مغردون دعوات للسلطات في الكويت إلى العمل على إطلاق سراحه:

وأوضحت صحيفة القبس أن الطالب يواجه عقوبة السجن تسع سنوات في حال الإدانة.

وكانت الكويت قد طلبت من مواطنيها الراغبين في التوجه إلى الولايات المتحدة التأكد من خلو هواتفهم من أي صور أو محتويات قد تُفهم على أنها تمت بصلة للمتشددين.

وقد منعت الولايات المتحدة ثلاثة رجال أعمال كويتيين في تموز/ يوليو الماضي من دخول أراضيها عقب فحص هواتفهم.

المصدر: الخارجية الكويتية/صحف كويتية

XS
SM
MD
LG