Accessibility links

النواب الشيعة يقاطعون جلسات مجلس الأمة الكويتي


جانب من جلسة سابقة للبرلمان الكويتي -أرشيف

جانب من جلسة سابقة للبرلمان الكويتي -أرشيف

قاطع النواب الشيعة جلسة مجلس الأمة الكويتي الأربعاء، وذلك غداة إصدار أحكام بحق 23 شيعيا متهمين بالتخابر مع إيران وحزب الله، شملت إعدام اثنين منهم أحدهما إيراني، والسجن المؤبد لثالث.

وأبلغ النواب التسعة، من أصل 50 نائبا، بشكل رسمي رئاسة المجلس امتناعهم عن حضور الجلسة العادية، من دون أن يقدموا سببا لذلك.

وقال النائب صالح أحمد عاشور في تصريحات نقلها حسابه على تويتر إن "السخط الشعبي وخاصة (لدى) الشيعة بلغ ذروته في الأيام الأخيرة".

وأضاف أن السلطات الكويتية "تتساهل" مع من يشهرون السلاح ويقاتلون إلى جانب منظمات إرهابية في سورية والعراق، في حين يتهم أبناء طائفة بأكملها من شخصيات ووجهاء وقياديين وحتى المواطن البسيط، بـ "العمالة لإيران والانتماء لحزب الله والتخوين".

وأصدرت محكمة الجنايات الكويتية الثلاثاء حكما بالإعدام بحق اثنين من المتهمين في قضية "خلية العبدلي الإرهابية". وأدانت المحكمة المتهم الرئيسي في القضية بالخيانة العظمى والتخابر مع إيران وحزب الله، وجمع ترسانة أسلحة عثر عليها في منزله في منطقة العبدلي. وقضت المحكمة أيضا بإعدام متهم ثان، وهو إيراني هارب، أدين بتجنيد 14 كويتيا وصفتهم المحكمة بالخونة.

وعاقبت المحكمة أحد المتهمين في القضية بالسجن المؤبد، بينما أصدرت أحكاما بالسجن تتراوح بين خمسة و15 عاما بحق 19 آخرين. وبرأت محكمة الجنايات ثلاثة كويتيين من التهم المنسوبة إليهم، في حين غرمت أحدهم مبلغ 15 ألف دولار.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG