Accessibility links

logo-print

رغم انخفاض أسعار النفط.. الاحتياطي النقدي الكويتي يسجل ارتفاعا


المسجد الكبير في مدينة الكويت

المسجد الكبير في مدينة الكويت

ارتفع حجم الاحتياطي النقدي الكويتي بحلول نهاية السنة المالية 2014-2015، إلى مستوى قياسي، وذلك على الرغم من انخفاض أسعار النفط الخام العالمية خلال تلك الفترة.

وقالت صحيفة القبس الكويتية إن الاحتياطي الكويتي ارتفع بمقدار 53 مليار دولار مقارنة بالسنة الماضية، ليصل إلى 592 مليار دولار (179.2 مليار دينار كويتي). وأوضحت الصحيفة أن وزير المالية أنس الصالح كشف عن هذه الأرقام خلال جلسة برلمانية مغلقة عقدت الأسبوع الماضي.

وذكر الصالح، حسبما نقلت الصحيفة، أن البلاد سجلت فائضا ماليا بمقدار 13 مليار دولار في السنة المالية 2014-2015.

وحسب الوزير، فقد انخفضت العائدات بنسبة 21.6 في المئة، لتصل إلى 85.5 مليار دولار مقارنة بالسنة السابقة، فيما ارتفع الإنفاق بنسبة 11.1 في المئة، ليبلغ 69.5 مليار دولار.

ولا تكشف الكويت عادة عن حجم أصولها التي تستثمرها بشكل أساسي في الخارج، ولا سيما في أوروبا والولايات المتحدة.

وتدار الأموال الكويتية من خلال صندوقين هما صندوق الاحتياطي العام وصندوق الأجيال القادمة، تشرف عليهما الهيئة العامة للاستثمار، وهي بمثابة الصندوق السيادي للكويت.

وتنتج الكويت 2.8 مليون برميل من النفط الخام يوميا، وتشكل عائداته أكثر من 90 في المئة من الدخل العام في البلاد.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG