Accessibility links

انتقادات لموقف الحكومة الكويتية حيال معتقليها في غوانتانمو


أحد مداخل معتقل غوانتانمو

أحد مداخل معتقل غوانتانمو

نددت اللجنة الدولية المناهضة للمعتقلات في الكويت بعدم تحرك الحكومة الكويتية لمتابعة أوضاع المعتقلين الكويتيين في قاعدة غوانتانمو الأميركية في خليج كوبا فوزي العودة وفايز الكندري بعد دخول إضرابهما عن الطعام يومه الخامس والأربعين.

ووصف رئيس اللجنة فواز الصاهود صمت الحكومة ومجلس الأمة بأنه "مخجل" حيال المسجونين في غوانتانمو منذ 11 عاما.

و أكد محامي المعتقلين عادل العبد الهادي أن اعتصاما سينظم بالتعاون مع اللجنة الدولية أمام السفارة الأميركية مساء الأحد بهدف التعبير عن معاناة المواطنين الكويتيين.

وقال العبد الهادي في تصريح لـ راديو سوا" إنه "يجب علينا على الأقل أن نعبر للسلطة الأميركية والشعب الكويتي عن موقفنا من خلال وقوفنا أمام السفارة الأميركية لنوصل إلى أذهان السلطة الأميركية أن هناك أبناء للكويتيين" يتعرضون لأوضاع سيئة.

وحمل المتحدث جزءا من المسؤولية على الحكومة الكويتية التي أشار إلى أنها مارست تقصيرا ولم يصدر أي بيان من أي مسؤول كويتي حول وضعية المسجونين.

وكان مقرر لجنة حقوق الإنسان ومعالجة أوضاع البدون طاهر الفيلكاوي قد أكد قبل فترة أن وفدا أميركيا سيزور الكويت في أبريل/نيسان لبحث حيثيات الإفراج عن المحتجزين الكويتيين في غوانتانمو مع المسؤولين في الخارجية الكويتية.

يذكر أنه كان هناك أربعة معتقلين كويتيين في غوانتانمو تم الإفراج عن اثنين منهم حتى الآن، هما خالد المطيري، وتم إطلاق سراحه فى التاسع من أكتوبر/تشرين الأول 2009، وفؤاد الربيعة الذي تم الإفراج عنه في التاسع من ديسمبر/كانون الأول من العام نفسه.
XS
SM
MD
LG