Accessibility links

logo-print

ترحيب حذر بالتعيينات الجديدة للعاهل السعودي


العاهل السعودي الملك عبد الله

العاهل السعودي الملك عبد الله

شغلت التغييرات الجديدة التي أجراها العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز جانبا كبيرا من حوارات مرتادي المواقع الاجتماعية.

وتراوحت ردود الفعل بين الترحيب الحذر، وبين التساؤل حول الغرض من هذه التعيينات التي تأتي بعد أسابيع على إعفاء وزير الداخلية الأمير أحمد بن عبد العزيز الأخ غير الشقيق للملك، من منصبه في الخامس من نوفمبر/تشرين الثاني الماضي وتعيين مساعده للشؤون الأمنية الأمير محمد بن نايف مكانه.

كما تأتي قرارات الملك الجديدة أيضا بعد أيام من تعيين 30 امرأة في مجلس الشورى ما منح المرأة السعودية نسبة 20 في المئة من مقاعد المجلس.

إعادة تشكيل هيئة العلماء

وأصدر العاهل السعودي الثلاثاء أمرا بإعادة تشكيل هيئة كبار العلماء التي تضم 20 من رجال الدين، وهي أرفع جهة دينية تصدر الفتاوى والتوصيات في المملكة.

وأفادت وكالة الأنباء الرسمية بأن الملك عين خمسة وجوه جديدة مع إبقاء مفتي عام المملكة الشيخ عبد العزيز آل الشيخ رئيسا للهيئة. وتستمر ولاية أعضاء الهيئة أربع سنوات باستثناء رئيسها.

وأوضحت الوكالة أن الملك أنهى خدمة رئيس المحكمة العليا الشيخ عبد الرحمن الكلية وقرر تعيينه عضوا في هيئة كبار العلماء، فيما حل الشيخ غيهب محمد الغيهب مكان الكلية برتبة وزير.

جدير بالذكر أن الهيئة تأسست عام 1971 بأمر ملكي وتضم مختصين في الشريعة الإسلامية ممن تتوفر فيهم صفات العلماء السلفيين، ومن مهامها إصدار توصيات في القضايا الدينية المتعلقة بتقرير أحكام عامة.

وكتبت هالة العتيق على حسابها في تويتر:
وقد اعتصم عدد من المشايخ أمام الديوان الملكي احتجاجا على التعيينات الأخيرة في مجلس الشورى وللمطالبة بالإصلاح، وكانوا يرغبون في لقاء المسؤولين إلا أنه لم يسمح لهم بدخول المبنى، كما جاء في فيديو نشر على يوتيوب وتداوله المغردون على تويتر.



وعن مطالب العلماء غرد د. يوسف الأحمد:
فيما غرد محمد النجراني منتقدا تحرك المشايخ:

تعيينات في المنطقة الشرقية والمدينة

وكان الملك عبد الله قد أصدر قرارا أمس الاثنين بإجراء تغييرات شملت المنطقة الشرقية الغنية بالنفط حيث عين الأمير سعود بن نايف النجل الأكبر لولي العهد الراحل الأمير نايف بن عبد العزيز محل الأمير محمد بن فهد نجل الملك الراحل فهد بن عبدالعزيز، والذي ظل في منصبه أميرا للمنطقة الشرقية منذ عام 1985.

كما قرر الملك أيضا تعيين الأمير فيصل بن سلمان نجل ولي العهد الحالي والمشرف على المجموعة السعودية للأبحاث والنشر أميرا لمنطقة المدينة المنورة بدلا من الأمير عبد العزيز بن ماجد بن عبد العزيز الذي تولى هذا المنصب عام 2006.

وكتبت الدكتورة مضاوي الرشيد على موقع تويتر:

ورد عبد الرحمن الأنصاري على تغريدة أخرى لمضاوي الرشيد:

وغرد عدنان المزروع صورة لأمير منطقة المدينة المنورة مرحبا به، ورد عليه المهند الكاتب:
XS
SM
MD
LG