Accessibility links

logo-print

على خلفية التوتر في القدس.. جون كيري في عمان


جون كيري

جون كيري

يلتقي رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس وزير الخارجية الأميركي جون كيري في العاصمة الأردنية عمان الخميس.

وقال المتحدث باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل أبو ردينة، إن الاجتماع سيتناول "التجاوزات" الإسرائيلية الأخيرة في المسجد الأقصى والقدس، والتي تعتبرها الحكومة الفلسطينية "خطا أحمر".

وأوضح أبو ردينة أن عباس سيؤكد لكيري أيضا أن الفلسطينيين عازمون على التوجه إلى مجلس الأمن هذا الشهر لاستصدار قرار لإنهاء الاحتلال الإسرائيلي، واصفا الوضع الراهن بأنه "أصبح متفجرا ولا يسمح بالانتظار".

ومن المقرر أن يصل كيري الأربعاء إلى الأردن في زيارة لمدة يومين، لإجراء محادثات مع العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني حول التوترات في القدس والجهود الدولية للتصدي لتنظيم الدولة الإسلامية داعش.

وتأتي زيارة كيري إثر التوتر في القدس الشرقية منذ الصيف والذي ازداد حدة في الأسابيع الأخيرة.

ويخشى الفلسطينيون والأردن من أن تقوم إسرائيل بتغيير الوضع القائم في المسجد الأقصى أو أن تسمح لليهود بالصلاة فيه.

وتعترف إسرائيل، التي وقعت معاهدة سلام مع الأردن في 1994، بإشراف المملكة الأردنية على المقدسات الإسلامية في مدينة القدس. وتسمح السلطات الإسرائيلية لليهود بزيارة الباحة في أوقات محددة وتحت رقابة صارمة، لكن لا يحق لهم الصلاة فيها.

ويستغل يهود متطرفون سماح الشرطة الإسرائيلية بدخول السياح الأجانب لزيارة الأقصى عبر باب المغاربة الذي تسيطر عليه، للدخول إلى المسجد الأقصى لممارسة شعائر دينية والإجهار بأنهم ينوون بناء الهيكل مكانه.

ويعتبر اليهود الحائط الغربي الذي يقع أسفل باحة الأقصى، آخر بقايا المعبد اليهودي (الهيكل) الذي دمره الرومان في عام 70 وهو أكثر الأماكن قدسية لديهم.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG