Accessibility links

logo-print

معاريف: وثيقة كيري للسلام تتضمن اعترافا بيهودية إسرائيل


وزير الخارجية الأميركي جون كيري ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو في القدس

وزير الخارجية الأميركي جون كيري ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو في القدس

وافق وزير الخارجية الأميركي جون كيري على تضمين فكرة الاعتراف بيهودية إسرائيل في الوثيقة التي يعدها للتسوية الدائمة بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي، حسبما ذكرت صحيفة معاريف الإسرائيلية الثلاثاء.
وقالت الصحيفة، إن صيغة الوثيقة الأميركية تتضمن فكرة الاعتراف المتبادل، بحيث تعتبر إسرائيل كالدولة القومية للشعب اليهودي، بينما تعتبر فلسطين الدولة القومية للشعب الفلسطيني.
وأضافت أن الوثيقة الأميركية تؤكد أن المفاوضات بين إسرائيل والفلسطينيين ستجرى على أساس حدود عام 67 مع تبادل للأراضي، ومراعاة التغييرات الديمغرافية التي حدثت على الأرض خلال العقود الماضية.
ورفض المتحدث باسم رئيس الحكومة الإسرائيلية أوفير غندلمان، التعليق على ما أوردته الصحيفة في اتصال هاتفي أجراه "راديو سوا".
وتعرض وزير الخارجية الأميركي جون كيري في الآونة الأخيرة لسيل من الانتقادات التي وجهها مسؤولون في إسرائيل، يأخذون عليه استخدام التهديدات بمقاطعة دولية لينتزع من إسرائيل تنازلات في المفاوضات مع الفلسطينيين.
توتر في القدس
في هذه الأثناء، تسود حالة من التوتر المشوب بالحذر، مدينة القدس بسبب الدعوات التي يطلقها المتطرفون اليهود، لاقتحام المسجد الأقصى.
واعتبر أحمد الرويدي، مستشار رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس لشؤون القدس، استمرار الحكومة الإسرائيلية السماح لأعداد كبيرة من اليهود بدخول المسجد بشكل يومي، بأنه تجاوز للخطوط الحمراء.
وكانت الشرطة الإسرائيلية قد رفعت حالة التأهب في صفوف قواتها إلى أقصى درجة الأسبوع الماضي، بعد مواجهات وقعت عقب صلاة الجمعة.
مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في القدس خليل العسلي:
XS
SM
MD
LG