Accessibility links

كيري يدافع عن #الاتفاق_النووي: أفضل نظام تفتيش على الإطلاق


وزير الخارجية الأميركية جون كيري

وزير الخارجية الأميركية جون كيري

قال وزير الخارجية جون كيري إن الولايات المتحدة أثارت قضية المواطنين الأميركيين الأربعة الذين تحتجزهم إيران "في كل الاجتماعات" خلال المحادثات الأخيرة بشأن الملف النووي الإيراني.

وأضاف كيري في مقابلة مع قناة "ام اس ان بي سي" الجمعة أنه بحث الموضوع خلال آخر اجتماع عقده مع نظيره الإيراني محمد جواد ظريف قبل إعلان الاتفاق النووي بين الدول الست وإيران.

ومن بين الانتقادات التي يوجهها معارضو الاتفاق النووي أن إدارة الرئيس أوباما ضيعت فرصة للضغط على إيران من أجل الإفراج عن مواطنيها المعتقلين هناك. ويتعلق الأمر بالعسكري السابق في البحرية الأميركية أمير حكمتي والراهب سعيد عابديني، وصحافي الـ"واشنطن بوست" جايسون ريزياني والمتقاعد من مكتب التحقيقات الفيدرالي روبرت ليفينسون.

وفيما يتعلق بالانتقادات الموجهة إلى الاتفاق النووي ذاته، أكد كيري أنه سيكون أمام المفتشين الدوليين الكثير من الوقت لرصد أية محاولة إيرانية لخرق الاتفاق.

وبموجب الاتفاق الذي تم التوصل إليه الثلاثاء في فيينا بعد نحو عامين من المفاوضات، وافقت إيران على السماح للوكالة الدولية للطاقة الذرية بتفتيش مواقعها ومن بينها القواعد العسكرية.

وقال كيري لشبكة ام اس ان بي سي إن "آثار اليورانيوم أو أي آثار ومواد انشطارية يمكن رصدها ومن الصعب جدا جدا التخلص منها".

وأضاف أن الاتفاق يمنح العالم الخارجي "أفضل نظام تفتيش" على الإطلاق.

المصدر: راديو سوا ووكالات

XS
SM
MD
LG