Accessibility links

زيارة كيري لصربيا وكوسوفو.. دعوة لمكافحة التشدد


كيري

كيري

أكد وزير الخارجية الأميركي جون كيري أهمية التعاون مع دول منظمة الأمن والتعاون في أوروبا للقضاء على التشدد.

وقال لدى وصوله إلى صربيا الأربعاء إن الولايات المتحدة تشارك بلدان المنطقة الاهتمام بالتصدي للتشدد الذي له "تداعيات سلبية" على كل بلدان أوروبا والشرق الأوسط وجنوب آسيا، وشدد على ضرورة كسب المعركة من أجل الاستقرار وخلق مستقبل ديمقراطي سلمي للمنطقة.

وفي كوسوفو، قال إن واشنطن وبريشتينا تعملان معا لمكافحة خطر التشدد وتمويل الإرهابيين والمقاتلين العائدين من سورية.

واعتبر الوزير الأميركي الذي التقى رئيس الوزراء عيسى مصطفى أن كوسوفو أعطى أمثلة قوية جدا للمنطقة في مكافحة التشدد.

وتؤكد وزارة الداخلية الكوسوفية أن حوالى 300 من رعاياها انضموا إلى صفوف المقاتلين في سورية والعراق.

التطبيع بين كوسوفو وصربيا

وحول الاتجاه نحو إبرام اتفاق للتطبيع بين كوسوفو وصربيا، أكد كيري دعمه لجهود المسؤولين الكوسوفيين وتصميمهم على التوصل إلى مثل هذا الاتفاق مع بلغراد.

ودعا كيري إلى عدم إساءة الظن مؤكدا أن واشنطن لا تدعم اتفاقا يهدد سيادة كوسوفو وأمنه استقلاله.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG