Accessibility links

logo-print

أول جراحة لزراعة ذراعين في أميركا


الرجل الوحيد الذي زرعت له ذراعين كاملين في العالم كارل مارك بألمانيا

الرجل الوحيد الذي زرعت له ذراعين كاملين في العالم كارل مارك بألمانيا

ستصبح كاتي هايز أول أميركية تجرى لها جراحة زرع ذراعين في الولايات المتحدة، بعد أن حصلت على موافقة مستشفى بريغهام للنساء في مدينة بوسطن لإجرائها.

وستحصل هايز، البالغة من العمر 44 عاما والتي فقدت أطرافها الأربعة بسبب بكتريا فتاكة، على ذراعين جديدين من فوق المرفق، بعد العثور على متبرع من بنك للتبرع بالأعضاء يعمل المستشفى بالتنسيق معه، ليقرر موعد إجراء العملية الذي لم يحدد بعد.

وقالت هايز، وهي من كينغوود بولاية تكساس، في مؤتمر صحافي في بوسطن "لدى إصرار على جعل هذين الذراعين جزءا مني، أريد استعادة حياتي، أريد حمل أطفالي ومعانقة زوجي"، وفقا لما نقلته رويترز عنها.

يشار إلى أن هايز أصيبت بالبكتريا العقدية من الفئة الأولى بعد إنجاب مولودها الثالث في فبراير/شباط 2010 لتفقد على إثرها أمعائها الغليظة ورحمها وأطرافها.

وقد تعطي الجراحة لهايز القدرة على ثني ومد مرفقيها ورفع نفسها من الكرسي المتحرك، لكن مدير جراحات التقويم في مستشفى بريغهام بوهدان بوماهاك لم يؤكد مستوى القدرة التي ستحصل عليها في يديها الجديدتين.

وأجريت أول جراحة لزرع ذراعين في العالم من فوق المرفق في ألمانيا عام 2008 لمزارع فقد ذراعيه في حادث.
XS
SM
MD
LG