Accessibility links

logo-print
الصفحة الرئيسية

لا أميركيين بين ضحايا هجوم كابل


رئيس الجامعة الأميركية في أفغانستان

رئيس الجامعة الأميركية في أفغانستان

أعلنت وزارة الخارجية الأميركية الخميس عدم وقوع إصابات لأميركيين في الهجوم الذي استهدف الجامعة الأميركية في العاصمة الأفغانية كابل الأربعاء، وأسفر عن مقتل 13 شخصا على الأقل.

في غضون ذلك، واصلت القوات الأمنية الأفغانية الخميس تأمين مجمع الجامعة ومحيطها.

وقالت الرئاسة الأفغانية إن المعلومات الاستخباراتية الأولية تشير إلى أن الهجوم جرى التخطيط له في باكستان.

تحديث: 06:49 ت غ

أعلنت وزارة الداخلية الأفغانية الخميس ارتفاع حصيلة قتلى الهجوم الذي استهدف الجامعة الأميركية في كابل إلى 13.

وقالت الوزارة إن سبعة طلاب واستاذا وثلاثة من عناصر الشرطة وحارسين قتلوا في الهجوم، فيما أصيب 36 شخصا بجروح.

تحديث: 01:12

قتلت القوات الأفغانية مسلحين نفذا الهجوم الذي استهدف الأربعاء حرم الجامعة الأميركية في كابل.

وأبلغ مسؤول أمني وكالة رويترز بانتهاء الهجوم فيما بدأت السلطات تحقيقا في دوافعه.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية إليزابيث ترودو للصحافيين الأربعاء إن واشنطن تندد بأشد العبارات بالهجوم.

وقالت إن "الهجوم على جامعة هو هجوم على مستقبل أفغانستان".

وأكدت أن السفارة الأميركية في كابل وشركاء الولايات المتحدة في حلف الناتو ومهمة الدعم يراقبون الوضع من كثب.

تحديث: 24:11 ت غ

قتل شخص وأصيب 26 آخرون بجروح في هجوم استهدف الأربعاء حرم الجامعة الأميركية في كابول، والتي بعث طلابها رسائل استغاثة من مبنى حوصروا بداخله.

وقالت وزارة الصحة التي أعلنت الحصيلة إن بعض المصابين في حالة خطرة.

وطوق عشرات الجنود المنطقة بعد الهجوم الذي وقع مساء عندما تكون الجامعة الخاصة للنخبة تغص بالطلاب الذين يعملون نهارا ويتابعون دروسا ليلية بنظام دراسة جزئي.

تحديث: 23:10 تغ

هزت انفجارات الأربعاء مبنى الجامعة الأميركية في أفغانستان وسمع إطلاق نار، وفق ما قاله مسؤول وطلاب عالقون داخل الصفوف إثر تعرض الحرم في كابل لهجوم مسلح.

وقال أحد الطلاب لوكالة الصحافة الفرنسية عبر الهاتف إنهم عالقون داخل الصف مع طلاب آخرين، مشيرا إلى سماع دوي انفجارات وإطلاق النار من مكان قريب.

وكتب العديد من الطلاب الآخرين تغريدات على تويتر طالبين المساعدة، بينهم مسعود حسيني الصحافي المصور لدى وكالة أسوشييتدبرس الحائز جائزة بوليتزر.

ولم تتبن أي مجموعة مسلحة حتى الآن المسؤولية عن الهجوم الذي يتزامن مع تكثيف حركة طالبان عملياتها ضد الحكومة في كابل.

وقام عشرات الجنود بتطويق المنطقة بعد الهجوم الذي وقع مساء وقت اكتظاظ الجامعة بالطلاب.

ويأتي الهجوم بعدما خطف أستاذان في الجامعة، أميركي وأسترالي، وسط كابل في وقت سابق هذا الشهر في أحدث سلسلة عمليات خطف لأجانب في أفغانستان.

ولم يتسن الحصول على تعليق من إدارة الجامعة المخصصة للنخبة في أفغانستان التي افتتحت عام 2006 ويبلغ عدد طلابها أكثر من 1700.

ونصحت السفارة الأميركية المواطنين الأميركيين بتجنب المنطقة القريبة من الجامعة الأميركية في أفغانستان:

وأعرب الطلاب عن خوفهم في هذه التغريدات، وقال أحدهم أنه هرب مع أصدقائه فيما بقي عدد آخر من أصدقائه والأساتذة محاصرين في الداخل:

وأشار آخر إلى أن أخاه عالق داخل الحرم الجامعي، فيما نجا بعض الطلاب من باب خلفي عبر مكتب مجاور للأمم المتحدة:

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG