Accessibility links

logo-print

ماكين ينتقد سياسة روسيا تجاه سورية


السيناتور الجمهوري في مجلس الشيوخ الأميركي جون ماكين

السيناتور الجمهوري في مجلس الشيوخ الأميركي جون ماكين

قال السيناتور الجمهوري جون ماكين الأحد إن روسيا تسعى لإجبار الولايات المتحدة على الاختيار بين تنظيم الدولة الإسلامية داعش والرئيس السوري بشار الأسد من خلال استهدافها مواقع لفصائل الجيش السوري الحر.

وأضاف ماكين في لقاء مع شبكة CNN الأميركية أن "ما يريد فلاديمير بوتين وبشار الأسد فعله هو وضعنا أمام الخيار بين تنظيم داعش والأسد، ولكن من أجل القيام بذلك يقضيان على الجيش السوري الحر".

وأشار ماكين إلى أن الولايات المتحدة لا تزال قادرة على القيام بالكثير لحل الأزمة السوية، وعدد بعض الخيارات المتاحة قائلا "وقف سقوط البراميل المتفجرة، إنشاء منطقة حظر جوي، تسليح الأكراد، إعادة بناء الجيش السوري الحر، فالفرصة لا تزال سانحة".

في سياق متصل، قال إمبراطور العقار دونالد ترامب الذي يطمح في الفوز بترشيح الحزب الجمهوري للانتخابات الرئاسية الأميركية المقررة العام القادم، إنه يريد أن "يجلس بارتياح" ليشاهد روسيا تواصل غاراتها الجوية وتتورط في سورية.

وقال ترامب، الذي يعارض فرض حظر جوي في سورية، في تصريحات بثها برنامج "هذا الأسبوع" على قناة ABC "أظن أنني أرغب في الجلوس بارتياح.. لمشاهدة ما قد يحدث"، قبل الإشارة إلى أن حرب الاتحاد السوفياتي في الثمانينيات على المجاهدين الأفغان "دمرت" الكتلة الشيوعية.

وأضاف "الآن وهم يدخلون سورية، هناك فخوخ كثيرة، وهناك مشاكل كثيرة. عندما سمعت أنهم سيقاتلون داعش، قلت عظيم، فليفعلوا".

يذكر أن روسيا بدأت شن غارات جوية في سورية الأسبوع الماضي، في حملة قصف أكدت أنها ستكون طويلة وتستهدف داعش وغيرها من الجماعات المتشددة.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG