Accessibility links

كيري يدعو الصين للضغط على بيونغ يانغ


وزير الخارجية الأميركي جون كيري مع نظيره الصيني وانغ يي

وزير الخارجية الأميركي جون كيري مع نظيره الصيني وانغ يي

أعلن وزير الخارجية الأميركي جون كيري في بكين الأربعاء أن كوريا الشمالية "تشكل تهديدا للعالم"، وذلك بعد أن أجرت بيونغ يانغ تجربتها النووية الرابعة مطلع كانون الثاني/يناير.

وأضاف كيري بعد محادثات مع نظيره الصيني وانغ يي، أن الولايات المتحدة ستبذل كل الجهود لحماية نفسها وأصدقائها وحلفائها في العالم، مضيفا أن واشنطن وبكين متفقتان على أهمية صدور قرار من الأمم المتحدة في هذا الشأن وعلى "تسريع جهودهما" لتحقيق ذلك.

وأوضح الوزير الأميركي أن للصين "إمكانات لمساعدتنا في مواجهة هذا التهديد"، مشيرا إلى أن بكين من الداعمين الرئيسيين لنظام بيونغ يانغ، وبالتالي هي قادرة على ممارسة ضغوط على "حركة السفن" و"تبادل الموارد".

تحديث (الثلاثاء 26 يناير 20:09 ت.غ)

يبحث وزير الخارجية الأميركي جون كيري في بكين التي وصلها الثلاثاء مع نظيره الصيني وانغ يي ملف كوريا الشمالية بعد أن أجرت بيونغ يانغ اختبارا نوويا هذا الشهر، وفق ما أعلن مسؤول في وزارة الخارجية الأميركية.

وأضاف المسؤول أن كيري سيبحث مع كبار المسؤولين الصينيين المخاوف بشأن "السلوك الإشكالي" لبكين في بحر الصين الجنوبي وقضايا حقوق الإنسان والحريات المدنية.

وتوقع المسؤول أن يحتل ملف بيونغ يانغ المساحة الأكبر من المباحثات، قائلا إن الوزير كيري "على قناعة أن بكين بإمكانها أن تفعل الكثير في هذا الملف".

وتقدم الصين مساعدات اقتصادية وحماية دبلوماسية لكوريا الشمالية، لكن هذه العلاقات تشهد توترا مع نفاذ صبر بكين في ظل عدم استعداد بيونغ يانغ للتخلي عن طموحاتها النووية.

وتابع المسؤول أن "استمرار التوتر والسلوك الإشكالي لبكين في بحر الصين الجنوبي تثيران اهتمام الوزير كيري، وهذا أمر سيكون في صلب محادثاته".

وسيبحث كيري مع المسؤولين الصينيين "التشدد الكبير إزاء الفضاء السياسي للمجتمع المدني والمنظمات غير الحكومية".

وزيارة كيري إلى بكين هي المحطة الأخيرة بدأت في دافوس ومن ثم توقف في السعودية وكمبوديا ولاوس.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG