Accessibility links

logo-print

جنرال أميركي: تدريب المعارضة السورية لمواجهة داعش سيستغرق وقتا


الجنرال الأميركي المتقاعد جون آلن

الجنرال الأميركي المتقاعد جون آلن

قال الجنرال الأميركي المتقاعد جون آلن، الذي يتولى منذ منتصف الشهر الماضي تنسيق تحرك الائتلاف الدولي ضد تنظيم الدولة الإسلامية داعش، بأن تدريب بعض فصائل المعارضة السورية سيكون عملية طويلة الأمد.

وأكد القائد السابق للقوات الأميركية في أفغانستان في مقابلة أجرتها معه شبكة CNN، أن التحضير لبدء تدريب قوات المعارضة لمواجهة داعش في سورية قد بدء بالفعل.

وأضاف "وهكذا ينبغي لنا تدبير توقعاتنا. لكن الأمور تتكشف لنا في الوقت الحاضر، ونحن نفكر في موقع معسكرات التدريب، وفي تجميع العناصر السورية التي ستذهب إلى تلك المعسكرات. مع ضمان تشكيلة مدربين مواتية توفر العوامل الضرورية ليصبحوا مقاتلين أكفاء وموثوق بهم في الميدان مع مرور الوقت".

وقد وافق الكونغرس الأميركي على خطة لتدريب وتجهيز بعض من مقاتلي المعارضة السورية في سياق خطة طويلة الأمد، أعلنها الرئيس باراك أوباما لمكافحة تنظيم داعش في العراق وسورية.

وقبل أن توسع واشنطن الحملة الدولية التي تقودها ضد التنظيم المتشدد لتشمل سورية، كانت قد باشرت في بداية شهر أغسطس/آب حملة جوية شمالي العراق.

وحرص الجنرال آلن على التذكير في هذا الصدد بضرورة أن تؤدي القوات العراقية دورها لدحر التنظيم برا.

وأردف قائلا "أعتقد أن ثمة إمكانية لأن تصبح قوات الأمن العراقية الأداة الأنسب لتقرير ما ستكون عليه خاتمة الأمور مع داعش على الساحة".

وتوقع آلن أن يفقد داعش الدعم الشعبي الذي يحظى به في المناطق التي يسيطر عليها، وقال في هذا الإطار "سيأتي وقت لن يقبل فيه داعش البنية العشائرية داخل المناطق التي يسيطر عليها، لأن البنية العشائرية تمنع داعش على نحو مباشر من بسط نفوذه على الأهالي بالكامل. وسيؤلب داعش العشائر عليه. وكما من المؤكد أن تشرق الشمس غدا، تأكدوا أن هذا ما سيحصل".

وتطرق آلن خلال المقابلة إلى دور إيران في التصدي لمقاتلي داعش، غير أنه استبعد تشكيل ائتلاف ثنائي مع طهران، لهذا الغرض.

المصدر: CNN/ راديو سوا

XS
SM
MD
LG