Accessibility links

صدامات جديدة في المسجد الأقصى


عناصر من الشرطة الإسرائيلية في المسجد الأقصى

عناصر من الشرطة الإسرائيلية في المسجد الأقصى

اندلعت مواجهات بين فلسطينيين وقوات إسرائيلية كانت ترابط في محيط المسجد الأقصى بالقدس الأحد.

وقالت الشرطة الإسرائيلية إن عددا من المصلين الفلسطينيين ألقوا الحجارة على قوات الأمن المتواجدة عند مداخل المسجد، ما اضطر الأخيرة إلى اقتحامه، واستخدام وسائل مكافحة الشغب، ومن بينها إطلاق قنابل الصوت والغاز، لصد المهاجمين.

وأوضحت السلطات الإسرائيلية أن قواتها كانت قد انتشرت في محيط المسجد للسماح للمسلمين بالاحتفال بعيد الأضحى ومنع دخول السياح اليهود إلى باحاته.

واعتكف مئات من المصلين الفلسطينيين داخل المسجد للتصدي لأي دخول محتمل للمستوطنين مع حلول عيد العرش اليهودي الذي يبدأ الاثنين. وكانت جماعات يهودية متطرفة قد دعت إلى تنظيم اقتحامات جماعية للمسجد الأقصى.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في القدس خليل العسلي:

وشهد المسجد الأقصى في الأسابيع الماضية صدامات بين الجانبين، خلفت عشرات الجرحى. واعتقلت القوات الإسرائيلية خلال تلك الأحداث عددا من الفلسطينيين اتهمتهم بإثارة الشغب.

يأتي هذا فيما واصلت القوات الإسرائيلية حملة الاعتقالات اليومية في المناطق المحيطة بالبلدة القديمة، إذ اعتقلت ستة فلسطينيين، بتهمة إلقاء الحجارة على أفراد الأمن والمستوطنين.

المصدر: راديو سوا

XS
SM
MD
LG