Accessibility links

توتر في المسجد الأقصى خلال إحياء اليهود ذكرى خراب الهيكل


قوات الأمن الإسرائيلية تعتقل فلسطينيا خلال مواجهات في القدس الشرقية

قوات الأمن الإسرائيلية تعتقل فلسطينيا خلال مواجهات في القدس الشرقية

فرضت الشرطة الإسرائيلية حصارا مشددا على البلدة القديمة في مدينة القدس منذ الساعات الأولى الأحد، ومنعت الدخول على غير ساكنيها.

ويأتي الإجراء تحسبا لتصاعد التوتر، تزامنا مع احتفال اليهود بـ"ذكرى خراب الهيكل"، وسط دعوات واسعة لاقتحام المسجد الأقصى وإحياء المناسبة فيه.

يهود يصلون بمناسبة ذكرى خراب الهيكل

يهود يصلون بمناسبة ذكرى خراب الهيكل

وحمل مدير المسجد الأقصى عمر الكسواني في تصريح لـ"راديو سوا"، الحكومة الإسرائيلية كامل المسؤولية عما يجري في المسجد، وقال "نحن طالبنا بإغلاق باب المغاربة حتى لا يحدث احتكاك أو أي شيء داخل المسجد الأقصى المبارك".

وأكدت مصادر في الشرطة الإسرائيلية أن قوات الأمن في أقصى حالات التأهب لمنع أي محاولات للإخلال بالنظام العام في المسجد الأقصى، مشيرة إلى أنه لن يسمح لليهود بالقيام بأي شعائر دينية داخل الأقصى.

الشرطة الإسرائيلية تدخل المسجد الأقصى

وفي وقت سابق، أعلنت الشرطة الإسرائيلية أن عددا من عناصرها دخلوا صباح الأحد إلى المسجد الأقصى لطرد فلسطينيين تحصنوا فيه.

يهود يصلون عند الحائط الغربي بمناسبة ذكرى خراب الهيكل

يهود يصلون عند الحائط الغربي بمناسبة ذكرى خراب الهيكل

وكانت مواجهات قد اندلعت في المسجد بعد وصول آلاف اليهود إلى البلدة القديمة ليلة الأحد. وفيما توجه معظمهم إلى الحائط الغربي، حاول آخرون دخول باحة الأقصى، التي يسمونها جبل الهيكل.

ودارت صدامات ليلا وصباح الأحد. وقالت الشرطة الإسرائيلية في بيان إن "مثيري شغب ملثمين" رشقوا عناصر الشرطة من داخل المسجد بالحجارة وأشياء أخرى، ما أدى إلى إصابة عدد من رجال الأمن.

وأضافت أن الشرطة دخلت إلى المبنى بضعة أمتار لمنع حدوث تصعيد وصدامات، وأغلقت أبواب المسجد من أجل إعادة النظام.

وعرضت الشرطة الإسرائيلية صورا ظهرت فيها الأبواب الخشبية للمسجد، وقد اقتلعت وسجاد ممزق وحجارة على الأرض.

يأتي ذلك فيما ذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية أن القوات الإسرائيلية اقتحمت المسجد القبلي وألقت قنابل الصوت والغاز المسيل للدموع داخله، ما أدى إلى إصابة عشرات المصلين باختناقات وصفتها بأنها حادة، ومنعت دخول موظفي الأوقاف إلى المكان.

استمع إلى تقرير مراسل "راديو سوا" في القدس خليل العسلي:

يشار إلى أن اليهود بدأوا في وقت متأخر السبت إحياء ذكرى تدمير الهيكلين اللذين يقولون إنهما كانا في موقع باحة الأقصى.

المصدر: راديو سوا

XS
SM
MD
LG