Accessibility links

logo-print

المغرب.. لا عقاب للمسؤولين عن بث حفل جينيفر لوبيز


جينيفر لوبيز خلال احيائها لحفل في مهرجان موازين

جينيفر لوبيز خلال احيائها لحفل في مهرجان موازين

رفضت "الهيئة العليا للسمعي البصري" بالمغرب شكوى قدمها رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران مطالبا بعقاب المسؤولين عن نقل حفلة للمغنية الأميركية جينيفير لوبيز على قناة عمومية، لأن الحفل تضمن إيحاءات جنسية، وفق ما قاله.

إلا أن الهيئة رفضت الطلب لأسباب إجرائية (عدم الاختصاص).

وكان رئيس الحكومة المغربية قد طالب الهيئة المعروفة اختصارا بـ"الهاكا" بمعاقبة المسؤولين في القناة الثانية المغربية عن نقل حفل لوبيز في مهرجان موازين خلال الشهر الماضي.

وقال بنكيران إن أن مسؤولي القناة لم يتدخلوا لمنع بث الحفل الذي اعتبره يتضمن إيحاءات جنسية ومخلا بالآداب.

وكان الحفل الذي أحيته المغنية جينيفر لوبيز خلال مهرجان موازين قد خلف جدلا على مواقع التواصل الاجتماعي، بدعوى تضمنه للوحات استعراضية لا تلائم قيم المجتمع المغربي.

وانتقد عدد من السياسيين على رأسهم وزير الاتصال المغربي مصطفى الخلفي قرار بث الحفل على قناة عمومية، معتبرا أن حماية استقلالية وحرية الإعلام تتم عبر المؤسسات وباحترام القانون.

ووصل الجدل ذروته حين رفع محامي مغربي دعوى قضائية يتهم فيها المغنية الأميركية بالإخلال بالحياء العام، مطالبا النيابة العامة بالتحقيق في القضية.​

المصدر: "راديو سوا"

XS
SM
MD
LG