Accessibility links

logo-print

الإفراج عن ويب في نيويورك بكفالة 10 ملايين دولار


جيفري ويب

جيفري ويب

دافع النائب السابق لرئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم جيفري ويب عن براءته بعد مثوله أمام القاضي في محكمة نيويورك السبت بتهم الفساد وتبييض الأموال. وأفرج عنه بعد أن دفع كفالة قدرها 10 ملايين دولار.

وسلم ويب، 50 عاما، والمنحدر من جزر كايمان، ثلاثة جوازات سفر يحملها إلى مكتب التحقيقات الفدرالي. ويتعين عليه البقاء في منطقة لا تبعد 32 كيلومترا عن المحكمة الفدرالية الأميركية في بروكلين.

وهذه المرة الأولى التي يمثل فيها المسؤول السابق في الفيفا أمام المحكمة منذ تسليمه إلى الولايات المتحدة.

وكان ويب قد وصل إلى الأراضي الأميركية الأربعاء الماضي بعد أن وافق على تسليمه إلى السلطات الأميركية بعد أن كان معتقلا في سويسرا بتهم فساد كبرى.

واعتقل ويب مع ستة مسؤولين آخرين في الفيفا بتهم الرشوة وتبييض الأموال في 27 أيار/مايو الماضي، قبل يومين من انتخابات رئاسة الاتحاد الدولي لكرة القدم التي فاز فيها السويسري جوزيف بلاتر.

ويرفض المعتقلون الآخرون تسليمهم إلى القضاء الأميركي حتى الآن.

واضطر بلاتر الى تقديم استقالته من رئاسة الفيفا بعد أربعة أيام من فوزه بولاية خامسة على التوالي تحت وطأة فضائح الفساد المتتالية، ودعا إلى جمعية عمومية لانتخاب رئيس جديد.

وتعقد اللجنة التنفيذية للفيفا اجتماعا لها في زيوريخ الاثنين لتحديد الموعد النهائي للجمعية العمومية للانتخابات والمقررة بين كانون الاول/ديسمبر 2015 وشباط/فبراير 2016.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG