Accessibility links

logo-print

الجربا يطالب فرنسا بزيادة الدعم والأسلحة للمعارضة السورية


رئيس الائتلاف السوري المعارض الجديد أحمد الجربا

رئيس الائتلاف السوري المعارض الجديد أحمد الجربا

دعا رئيس الائتلاف السوري المعارض الجديد أحمد الجربا الذي يلتقي الأربعاء الرئيس فرنسوا هولاند، فرنسا إلى توفير الأسلحة للمعارضة السورية التي تعرضت بالأمس لغارات جوية كثيفة.

وصرح الجربا للصحافيين في أعقاب اجتماع مغلق مع لجنة في الجمعية الوطنية الفرنسية "بالطبع نطلب من فرنسا دعما سياسيا كاملا، ودعما دبلوماسيا، ومساعدة إنسانية طارئة ومساعدة عسكرية وغير ذلك".

وأفاد رئيس الجيش السوري الحر اللواء سليم إدريس "إننا نعمل مع أصدقائنا الأوروبيين والأميركيين كي يقدموا لنا مساعدات تقنية وطبية وإنسانية ونأمل أيضا مساعدات من الأسلحة والذخيرة"، معتبرا أن المعارضة التي تقاتل نظام الرئيس السوري بشار الأسد لا تملك "ما يكفي" من السلاح.

ويرافق الجربا الذي وصل الثلاثاء إلى باريس، اثنان من أصل ثلاثة نواب لرئيس الائتلاف وهما سهير الاتاسي ومحمد فاروق طيفور.

ويسعى الجربا إلى إقناع فرنسا بأن الائتلاف الذي ضم مكونات علمانية وشخصيات مستقلة، يمثل بنية يمكن الاعتماد عليها.

وقال جربا "إننا نبدأ مرحلة جديدة في الائتلاف. فبات هناك تيار ميشال كيلو الديموقراطي وعدد كبير من النساء ومجموعة تمثل الجيش السوري الحر.. لم تكن المعارضة موحدة إطلاقا قدر ما هي اليوم".

بعد فرنسا يتجه الجربا إلى الأمم المتحدة ليلتقي الجمعة أعضاء مجلس الأمن الدولي.
XS
SM
MD
LG