Accessibility links

دراسة: البندقية ستختفي خلال 100 عام


مدينة البندقية

مدينة البندقية

للذين لم يزوروا مدينة البندقية الإيطالية بعد، ويرغبون بذلك ربما عليهم حجز تذكرة السفر وزيارتها في أقرب وقت، فمدينة الرومانسيين ستختفي بالكامل خلال الـ100 سنة القادمة.

دراسة جديدة، تضاف إلى مؤشرات دولية سابقة، أكدت أن البندقية ستغمرها المياه، ومعها 33 منطقة أخرى من التراب الإيطالي.

الدراسات السابقة كانت قد نبهت إلى أن مياه المتوسط ستزيد بخمسة أقدام قبل حلول عام 2100، وهو ما أكدته دراسة فرنسية وإيطالية مشتركة خلصت إلى أن البندقية ستختفي بالكامل من خريطة إيطاليا مستقبلا بسبب التغييرات المناخية التي ارتفعت حدتها في السنوات الأخيرة.

واعتمد المشاركون في إعداد الدراسة على صور جوية وعلى مسح ميداني لعدد من الصخور في السواحل الإيطالية، أظهرت أن منسوب مياه البحر في ارتفاع مستمر مقارنة بالسنوات الماضية، وبالتالي ستختفي البندقية ومناطق أخرى كتوسكاني وفيميسينو من خريطة إيطاليا.

وحسب نتائج الدراسة التي نشرها موقع "ذا لوكال" الإيطالي فإن مياه المتوسط ستزيد 140 سنتمترا قبل حلول عام 2100، مقارنة مع ارتفاعها 30 سنتيمترا فقط خلال الـ 1000 سنة الماضية.

وأرجعت الدراسة ذلك إلى الاحتباس الحراري ولتغيرات مناخية زادت وتيرتها في السنوات القليلة الماضية، مثل ارتفاع معدلات تركيز ثاني أوكسيد الكربون في الجو وذوبان الجليد في القطب الجنوبي والشمالي.

المصدر: موقع ذي لوكال

XS
SM
MD
LG