Accessibility links

logo-print

إصابة أربعة إسرائيليين في انفجار على الحدود اللبنانية


دورية إسرائيلية على الحدود مع لبنان

دورية إسرائيلية على الحدود مع لبنان

أعلن الجيش اللبناني أن أربعة جنود إسرائيليين أصيبوا على الحدود مع لبنان "بعد تخطيهم الحدود لمسافة 400 متر".

غير أن متحدثا باسم الجيش الإسرائيلي أفاد بإصابة الجنود الأربعة نتيجة "انفجار" خلال دورية لهم على الحدود اللبنانية.

وقال المتحدث إن الجنود المصابين تم نقلهم إلى المستشفيات، لكنه لم يدل بمزيد من التفاصيل حول طبيعة الانفجار.

وفي وقت لاحق، قال الجيش اللبناني في بيان له إنه "في انتهاك جديد للسيادة اللبنانية، أقدمت دورية راجلة تابعة للعدو الإسرائيلي على خرق الخط الأزرق في منطقة اللبونة الحدودية (جنوب) لمسافة 400 متر داخل الأراضي اللبنانية، وأثناء تسلل عناصرها حصل انفجار أدى إلى سقوط عدد من الإصابات في صفوفهم".

وبينما لم يحدد البيان طبيعة الانفجار فإنه أوضح أن "لجنة عسكرية مختصة من الجيش اللبناني تتولى التحقيق في ظروف الحادث ونوع الانفجار بالتنسيق مع قوات الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان" والمنتشرة في المناطق الجنوبية وعلى الحدود.

ولا يزال لبنان وإسرائيل رسميا في حالة حرب، وتعود المواجهة الأخيرة بين الطرفين إلى يوليو/تموز 2006، في معارك استمرت 33 يوما بين إسرائيل وحزب الله.

وعززت قوات الأمم المتحدة من تواجدها في جنوب لبنان بعد حرب عام 2006 وصدور قرار مجلس الأمن الدولي رقم 1701 الذي وضع حدا للأعمال العدائية.

ويعد الخط الأزرق هو خط الانسحاب الإسرائيلي من الجنوب في عام 2000، بعد احتلال دام قرابة 18 عاما.
XS
SM
MD
LG