Accessibility links

فرنسا: إسرائيل تنتهك القانون الدولي بمصادرتها أراضي في أريحا


مسؤول ملف المفاوضات صائب عريقات يقدم شرحا عن الأراضي المهددة بالمصادرة في أريحا- أرشيف.

مسؤول ملف المفاوضات صائب عريقات يقدم شرحا عن الأراضي المهددة بالمصادرة في أريحا- أرشيف.

وصفت فرنسا الأربعاء مصادرة إسرائيل مساحة كبيرة من الأراضي الفلسطينية في الضفة الغربية، بأنها انتهاك للقانون الدولي.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الفرنسية رومان نادال إن "المستوطنات تمثل انتهاكا للقانون الدولي وتتعارض مع التزامات تعهدت بها السلطات الإسرائيلية لصالح حل الدولتين".

وتسعى باريس لحشد التأييد لعقد مؤتمر دولي للسلام قبل أيار/ مايو يتضمن حوافز ويمنح ضمانات للإسرائيليين والفلسطينيين لاستئناف المحادثات المباشرة قبل أغسطس/ آب في محاولة لإنهاء النزاع المستمر منذ عقود.

ويأتي الانتقاد الفرنسي غداة دعوة الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون إسرائيل إلى التراجع عن قرارها الذي قال إنه "عائق أمام حل الدولتين".

وكانت وزارة الخارجية الأميركية قد قالت الثلاثاء إن المصادرات الجارية والتوسع الاستيطاني "يقوض بصورة أساسية احتمالات الحل القائم على أساس دولتين". ​

وقد أعلن مكتب تنسيق النشاطات الحكومية الإسرائيلية في الأراضي الفلسطينية مصادرة نحو 580 فدانا (2342 دونما) من أراضي مدينة أريحا في الضفة الغربية، لتصبح تابعة للحكومة.

وأمام أصحاب الأرض 45 يوما للاعتراض على القرار الذي لم يوضح المسؤولون الإسرائيليون سببه.

"خلاف حول تأجير عقار تاريخي"

في سياق آخر، تشهد مدينة عكا توترا ملحوظا بعد إعلان السلطات الإسرائيلية اعتزامها تأجير مبنى الخان التاريخي في البلدة القديمة، لشركات إسرائيلية.

وطالب سكان عكا العرب السلطات بالتراجع عن هذه الخطوة، مهددين بأعمال احتجاجية في حال أصرت على قرارها.

وقال عضو الكنيست أحمد طيبي إن القرار يأتي في إطار "طمس كل المعالم التاريخية العربية في البلدة القديمة من عكا"، وأشار إلى أن أعضاء الكنيست العرب طلبوا عقد جلسة برلمانية خاصة لبحث الموضوع.

التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في القدس خليل العسلي.

المصدر: راديو سوا/ رويترز/أ ف ب

XS
SM
MD
LG