Accessibility links

مساع إسرائيلية حثيثة لمنع صفقة صواريخ روسية لسورية


 رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو

رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو

كثف رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو من جهوده لمنع صفقة صواريخ روسية متقدمة لنظام الرئيس السوري بشار الأسد، كما قال وزير المياه والطاقة الإسرائيلي سيلفان شالوم.

وأضاف أن نتانياهو الذي سيتوجه إلى موسكو قريبا، "مصمم على محاولة منع صواريخ روسية إلى سورية."

وقال شالوم إن احتمال تسليم صواريخ روسية من طراز اس-300 إلى سورية "يثير قلقنا إلى أبعد حد ورئيس الوزراء مصمم تماما على ألا يتم تنفيذ هذا العقد".

وأضاف شالوم أن تسليم مثل هذه الأسلحة لسورية "سيغير توازن القوى في المنطقة وهذه الأسلحة يمكن أن تقع بأيدي حزب الله" اللبناني حليف نظام الرئيس السوري بشار الأسد وإيران.

وتابع أنه إذا حصلت سورية على هذه الصواريخ "فإن تحرك الدول التي ترغب في تغيير الوضع في سورية سيصبح أصعب".

وكانت الرئاسة الروسية أعلنت أمس السبت أن نتانياهو سيتوجه قريبا إلى روسيا لإجراء محادثات مع الرئيس فلاديمير بوتين، بدون تحديد موعد لذلك.

وقالت وسائل الإعلام الإسرائيلية إن هذه الزيارة ستتناول خصوصا مسألة تسليم سورية بطاريات صواريخ أرض - جو "اس-300" وهي أسلحة حديثة جدا يمكنها تدمير طائرات أو صواريخ موجهة ومن ثم فستحد من حركة الطيران الإسرائيلي في المجال الجوي السوري أو اللبناني.

وشنت اسرائيل مطلع مايو/آيار الجاري غارتين جويتين على سورية كان هدفهما حسب مسؤول إسرائيلي منع نقل أسلحة إلى حزب الله.

وكان وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ذكر في تصريحات له يوم الجمعة أن موسكو تضع اللمسات الأخيرة على تسليم هذه الصواريخ الدفاعية لسورية.
XS
SM
MD
LG