Accessibility links

logo-print

إسرائيل تعزز قواتها على الحدود السورية تخوفا من هجوم محتمل لحزب الله أو متشددين إسلاميين


تعزيزات اسرائيلية على الحدود مع سورية

تعزيزات اسرائيلية على الحدود مع سورية

تعزز إسرائيل قواتها على الحدود مع سورية تخوفا من أي هجوم محتمل لحزب الله أو متشددين إسلاميين على الجبهة التي ظلت هادئة لفترة مع سورية.

وتشعر إسرائيل بالقلق من أن يكون حزب الله يعد العدة لمواجهة معها على جبهة جديدة مع سورية ومن اكتسابه خبرات قتالية على أرض المعركة هناك.

وقال مصدر إسرائيلي طلب عدم نشر اسمه لحساسية الوضع الأمني والسياسي في المنطقة، إن حزب الله يجمع معلومات عن انتشار القوات الإسرائيلية في هضبة الجولان، مشيرا إلى أن الأمر لم يصل إلى مستوى خطير لكن الإسرائيليين يفهمون نوايا حزب الله.

وأكد مصدر إسرائيلي في موقع بوستر العسكري بمرتفعات الجولان، أن الجيش أرسل مزيدا من القوات والدبابات منذ تهديد الأمين العام لحزب الله حسن نصر الله بفتح جبهة الجولان، مضيفا أن حزب الله له وجود مخابراتي في الجولان.

وكان نصر الله هدد في مايو/ أيار بتحويل الجولان إلى جبهة جديدة في مواجهة إسرائيل.

وتشعر إسرائيل بالقلق على نحو خاص من أن يحصل حزب الله على نظم أسلحة متقدمة أو أسلحة كيماوية في سورية.

وشنت إسرائيل هجمات داخل سورية ثلاث مرات على الأقل في الشهور القليلة الماضية مستهدفة ما يعتقد أنه صواريخ مضادة للطائرات وصواريخ أخرى متطورة في طريقها إلى حزب الله.

وقال معارضون سوريون الثلاثاء، إن قوات أجنبية دمرت صواريخ روسية الصنع مضادة للسفن في سوريا الأسبوع الماضي في إشارة فيما يبدو إلى هجوم إسرائيلي، فيما لم تؤكد إسرائيل الأمر ولم تنفه.

ونشر الجيش الإسرائيلي نظام مراقبة متقدما على الجبهة السورية يكشف على الفور أي تحركات مريبة قرب المنطقة تسيطر عليها إسرائيل.

وراقبت إسرائيل الأوضاع عن كثب، كما أجرت تدريبا عسكريا الشهر الماضي اشتمل على محاكاة للسيطرة على بلدة صفد الإسرائيلية وكيفية الرد عليها.

تخوف من هجوم لإسلاميين

وإضافة إلى تخوفها من هجوم محتمل لحزب الله تخشى إسرائيل من هجوم محتمل لجماعات إسلامية تقاتل النظام السوري بعد انتهاء معاركها.

وقال المصدر العسكري "ندرك أنهم مشغولون الآن لكن بمجرد أن ينتهي القتال سيديرون بنادقهم نحونا، مشيرا إلى أن بلاده تعلمت دروسا من سيناء حيث يشن متشددون إسلاميون هجمات على الجنود المصريين وعبر الحدود على إسرائيل وسط الاضطرابات المتزايدة في مصر.

وأنهت الحرب الأهلية في سورية هدوءا دام لعقود في مرتفعات الجولان التي استولت عليها إسرائيل في حرب 1967، في وقت يراقب فيه الجيش الإسرائيلي عن كثب المعارك بين قوات الرئيس بشار الأسد ومسلحي المعارضة في القرى السورية القريبة.
XS
SM
MD
LG