Accessibility links

إسرائيل: نرفض إبرام صفقة تبادل مع حماس


وزير الدفاع الإسرائيلي موشيه يعالون

وزير الدفاع الإسرائيلي موشيه يعالون

أبدت إسرائيل الاثنين عدم نيتها عقد صفقة مع حركة حماس للإفراج عن مواطنين إسرائيليين مختطفين في غزة، داعية الحركة للإفراج عنهما دون شروط.

ونقلت الإذاعة الإسرائيلية عن وزير الدفاع موشيه يعالون قوله في كلمة ألقاها بالمعهد الإسرائيلي للديموقراطية في تل أبيب، إن إسرائيل تطالب حركة حماس بالإفراج عنهما "بلا شروط"، قائلا "إنهما يعانيان من اضطرابات نفسية، ودخلا قطاع غزة بمحض إرادتيهما".

وأضاف يعالون أن إسرائيل حاولت بوسائل مختلفة في ظل تعتيم إعلامي إطلاق سراحهما. وتقول السلطات الإسرائيلية إن أحدهما محتجز لدى حماس في غزة.

وكانت الحكومة الإسرائيلية قالت قبل أيام إن أحد المحتجزين هو أبراهام مانغيستو وهو إسرائيلي من أصل إثيوبي من سكان مدينة عسقلان القريبة من قطاع غزة، في حين ذكرت أن الثاني من أصول بدوية دون أن تكشف عن اسمه.

وزار رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو الجمعة الماضي عائلة مانغيستو في عسقلان، وفي تصريح له بعد الاجتماع الأسبوعي لحكومته دعا العالم إلى المساعدة في الإفراج عنهما.

ولم تؤكد حركة حماس أو تنفي احتجاز الإسرائيليين في غزة، وإن كانت لمحت في السابق إلى أنها أسرت جنديا إسرائيليا أو أكثر خلال الحرب الإسرائيلية على غزة الصيف الماضي، في حين تقول تقارير إسرائيلية إن الحركة تحتجز أشلاء جندي أو جنديين.

وقال عضو المكتب السياسي لحركة حماس محمود الزهار الخميس الماضي إن حركته مستعدة فقط لتقديم معلومات حول الإسرائيليين المحتمل وجودهما في غزة بشرط الإفراج عن سجناء تم الإفراج عنهم ضمن صفقة الجندي الإسرائيلي جلعاد شاليط عام 2011 وأعادت إسرائيل سجنهم.

المصدر : وكالات

XS
SM
MD
LG