Accessibility links

logo-print

الشرطة الإسرائيلية تعلن نيتها منع سيدات من الصلاة في موقع مقدس


يهود يؤدون الصلاة عند الحائظ الغربي في المدينة القديمة بالقدس، أرشيف

يهود يؤدون الصلاة عند الحائظ الغربي في المدينة القديمة بالقدس، أرشيف

أعلنت الشرطة الإسرائيلية يوم الأربعاء أنها ستمنع مجموعة من الناشطات اليهوديات من الصلاة "بصوت مرتفع" يوم غد الخميس عند الحائط الغربي "حائط المبكى"، أكثر الأماكن قدسية في الديانة اليهودية.

وقال المتحدث باسم الشرطة ميكي روسينفيلد إنه "بمقتضى قرار قضائي منذ عام 2003، فسيتم منع السيدات من الصلاة في المكان الواقع على مسافة قريبة من المنطقة الرئيسية للحائط الغربي".

غير أن شيرا بروس المتحدثة باسم مجموعة الناشطات التي تطلق على نفسها اسم "سيدات الحائط"، قالت إن "أعضاء المجموعة سيحاولن الصلاة يوم الخميس في الموقع الرئيسي كما نفعل دائما في بداية كل شهر عبري".

وكانت الشرطة الإسرائيلية قد منعت في السابق السيدات من الصلاة في هذا الموقع كما قامت في بعض الأحيان باعتقال عدد منهن.

وبحسب الحكم القضائي الصادر في عام 2003 فإن "السماح للنساء بتحدي العادات والقوانين الدينية اليهودية بالصلاة في مكان محجوز للرجال وفي هذه البقعة المحافظة، سيعرض النظام العام للخطر".

وتسمح السلطات للنساء بالصلاة عند الحائط القديم ولكن بصمت فيما تسعى السيدات إلى الصلاة بصوت عال، وهو أمر يثير حفيظة اليهود الأرثوذوكس.

ونسبت تقارير إعلامية إسرائيلية إلى رئيس الوكالة اليهودية ناتان شارانسكي القول إنه يحاول التوصل إلى حل وسط للسماح للنساء بالصلاة كما يرغبن من دون الإساءة إلى "المصلين التقليديين" في المكان.

وقالت الوكالة، المعنية بربط إسرائيل بالتجمعات اليهودية حول العالم، في موقعها على فيسبوك إن "شارانسكي يأمل أن يتم قبول توصياته وأن يقلص ذلك من التوترات المتزايدة عند الحائط الغربي، ويجعل من هذا الموقع المقدس رمزا للوحدة بين الشعب اليهودي وليس سببا للفرقة والنزاع".
XS
SM
MD
LG