Accessibility links

logo-print

إصابة إسرائيليين وهدم مباني فلسطينية في الضفة الغربية


قوات إسرائيلية في منطقة حلحول قرب الضفة الغربية

قوات إسرائيلية في منطقة حلحول قرب الضفة الغربية

أعلن الجيش الإسرائيلي الخميس إصابة إسرائيلي وابنته بجروح بعد أن ألقى مهاجمون قنبلة حارقة على سيارتهما شمال الضفة الغربية.

وقالت متحدثة باسم الجيش إن الحادث وقع بالقرب من مستوطنة معالي شمرون، واندلعت النار في السيارة وأصيبت الفتاة بجروح خطرة فيما أصيب والدها بجروح طفيفة.

وعقب الحادث، دعا وزير الإسكان يوري أرييل من حزب البيت اليهودي اليميني المتطرف الجيش الإسرائيلي إلى الرد على الهجمات بقنابل حارقة كما يرد على الهجمات من قطاع غزة، على حد تعبيره.

توتر في الضفة الغربية

جاء الهجوم في ظل أجواء من التوتر سادت الضفة الغربية، خاصة بعد أن شنّت القوات الإسرائيلية حملة اعتقالات واسعة تزامنت مع هدم عدد من المباني وإصابة شبّان فلسطينيين خلال مواجهات مع الجيش الإسرائيلي.

وكانت المحكمة العليا الإسرائيلية أمرت الخميس بهدم مستوطنة أمونا العشوائية في الضفة الغربية قبل نهاية 2016، في قرار هو الأخير ضمن سلسلة قرارات، علما بأن قرار الهدم الأول يعود إلى عشرة أعوام.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسلة "راديو سوا" نجود القاسم من رام الله.

​المصدر: راديو سوا ووكالات

XS
SM
MD
LG