Accessibility links

إسرائيل تمنع مهرجانا فلسطينيا للأطفال


وسائل اللهو عند الاطفال الفلسطينيين محدودة

وسائل اللهو عند الاطفال الفلسطينيين محدودة

أغلقت الحكومة الاسرائيلية مسرح القدس الحكواتي لمدة أسبوع ومنعت إقامة مهرجان الدمى للأطفال فيه أو في إسرائيل بحجة أن المهرجان ممول من السلطة الفلسطينية.
وقال مدير مسرح الحكواتي محمد حلايقة لوكالة الصحافة الفرنسية "استدعتني المخابرات الإسرائيلية في مقرها في المسكوبية الخميس والجمعة وسالتني عن مصدر تمويل نشاط مهرجان مسرح الدمى للأطفال الذي كان يفترض أن ينطلق أمس السبت".
وتابع "أبلغوني أن مصادرهم تؤكد أن المهرجان ممول من قبل السلطة الفلسطينية وسلموني الجمعة أمرا بإغلاق المسرح من تاريخ 22 يونو/حزيران حتى 30 من نفس الشهر ومنع افتتاح المهرجان في القدس أو أي مكان في إسرائيل".
وتابع حلايقة "أجبتهم بأن المهرجان ممول من جهات مختلفة وهذا مهرجان أطفال"، وأفاد بأنه قام بتعليق أمر الإغلاق على زجاج نافذة المسرح من الداخل.
واضافقائلا "هذه فضيحة. إغلاق مسرح ثقافي ومهرجان دمى للأطفال في مدينة يحرم الأطفال فيها من كل شيء. زينا المسرح والملصقات كانت الزينة جميلة بألوان تتناسب مع مزاج الأطفال".
وأوضح "نحن نتحدث عن مدينة القدس الشرقية ونسبة الفقر فيها بين الأطفال العرب تتجاوز 50 في المئة، ولا يقدم لهم شيء".
وأشار محمد حلايقة إلى أنهم ينون التوجه للمحكمة من أجل استئناف قرار الإغلاق.
من جهتها، قالت الناطقة باسم الشرطة الاسرائيلية لوبا السمري إلى "أن وزير الأمن الداخلي إسحاق أهارونوفيتش قرر الجمعة إغلاق مسرح الحكواتي في مدينة القدس لمدة أسبوع لأن نشاطاته تنفذ تحت رعاية السلطة الفلسطينية".
وهذه هي المرة الأولى في تاريخ مسرح القدس الحكواتي منذ تأسيسه قبل ثلاثين عاما يغلق المسرح لمدة أسبوع، وكانت أطول مرة أغلق فيها لمدة ثلاثة أيام.
وأسس مسرح القدس " الحكواتي" المخرج الراحل الفلسطيني من اصل فرنسي فرنسوا غاسبار أبو سالم عام 1984 هو وفرقة الحكواتي وبدأوا بتجهيز المسرح عام 1983.
XS
SM
MD
LG