Accessibility links

logo-print

حزب العمل الإسرائيلي يختار زعيماً جديداً الخميس


شيلي يحيموفيتش القيادية بحزب العمل الإسرائيلي

شيلي يحيموفيتش القيادية بحزب العمل الإسرائيلي

يشارك نحو 55 ألف عضو مسجل في حزب العمل وهو حزب المعارضة الرئيسي في إسرائيل الخميس ، في التصويت لانتخاب زعيم جديد للحزب.
وستغلق صناديق الاقتراع في تمام الساعة العاشرة ليلا بالتوقيت المحلي وتعلن النتائج النهائية صباح الجمعة.
وتتنافس الزعيمة الحالية للحزب المنتهية ولايتها شيلي يحيموفيتش مع المسؤول الثاني في الحزب اسحق هرتزوغ، وهي صحافية سابقة وعضو في البرلمان الإسرائيلي منذ عام 2006، وكانت قد فازت على وزير الدفاع السابق عمير بيريتس في الانتخابات السابقة.
وتقول وسائل الإعلام إن يحيموفيتش (54 عاما) التي انتخبت في سبتمبر /أيلول 2011 كزعيمة للحزب، هي الأوفر حظاً على الرغم من تراجع الحزب في الأسابيع الأخيرة.
وخلافا لمنافسته، فإن هرتزوغ شغل في السابق مناصب وزارية من بينها منصب وزير الشؤون الاجتماعية.
ويقدم هرتزوغ على أنه منافس ممل حيث وصفته صحيفة هارتس اليسارية بأنه "الولد الجيد في أسوأ ما تعنيه الكلمة، مدمن على العمل وسياسي غير مثير للاهتمام
ويقول المعلقون إن نتائج هذه الانتخابات قد تؤثر على الائتلاف الحكومي الإسرائيلي اليميني الذي يتزعمه بنيامين نتانياهو.
ولم يستبعد هرتزوغ الانضمام للحكومة خلافا لمنافسته التي أكدت أنها مستعدة للانضمام إليها في حال حاجة نتانياهو إلى دعم من حزب العمل لتوقيع اتفاق سلام مع الفلسطينيين.
XS
SM
MD
LG