Accessibility links

مشعل: لن نسلم سلاحنا.. وسرايا القدس: فقدنا 121 مقاتلا


الدمار الذي خلفته غارات إسرائيلية على حي الشجاعية بقطاع غزة-أرشيف

الدمار الذي خلفته غارات إسرائيلية على حي الشجاعية بقطاع غزة-أرشيف

أعلنت سرايا القدس، الجناح العسكري لـ"حركة الجهاد الإسلامي" في بيان الجمعة أن أكثر من 120 من مقاتليها قتلوا بنيران الجيش الإسرائيلي خلال الحرب التي استمرت 50 يوما.

وتعد هذه المرة الأولى التي يتم الإعلان فيها عن عدد القتلى من فصائل فلسطينية
منذ بدء الحرب في قطاع غزة في 8 تموز/يوليو الماضي.

وأوضح البيان أن سرايا القدس قصفت أهدافا إسرائيلية مختلفة خلال معركة البنيان
المرصوص بـ3249 صاروخا وقذيفة.

وتحدث البيان عن نصب العديد من الكمائن لآليات عسكرية إسرائيلية أثناء
العملية البرية الإسرائيلية.

مشعل: سلاح حماس ليس مجالا للمساومة

في سياق متصل، رفض زعيم حركة حماس خالد مشعل خلال مؤتمر صحفي الخميس في الدوحة أي محاولة لنزع سلاح حماس في قطاع غزة، وهو المطلب الرئيسي لإسرائيل للتوصل إلى اتفاق على الأمد الطويل.

وقال إن "سلاح المقاومة مقدس ولا نقبل أن يكون على جدول الأعمال" خلال المفاوضات المتوقعة، وفقا لبنود اتفاق وقف إطلاق النار.

وأضاف مشعل أن سلاح حماس "لن يكون مجالا للمساومة أو التفاوض، متحديا بذلك رئيس وزراء إسرائيل بنيامين نتانياهو الذي يشترط نزع السلاح في غزة قبل أي اتفاق طويل الأمد.

وأكد زعيم حماس أن حركته لن تتوقف عن مقاومة إسرائيل إلى أن تلبى كل مطالبها وأن الصراع الأخير في غزة كان مجرد محطة في الطريق لتحقيق الهدف.

وكانت إسرائيل والفصائل الفلسطينية وعلى رأسها حماس وافقت على إبرام اتفاقا لوقف إطلاق النار بعد 50 يوما من الحرب التي أوقعت 2143 قتيلا فلسطينيا وحوالي 11 ألف جريح في حين قتل 70 إسرائيليا.

وتوفي الجمعة جندي إسرائيلي متأثرا بجروحه بعد أن أصابته قذيفة أطلقت من قطاع غزة الأسبوع الماضي في أسدود جنوب إسرائيل، حسبما أعلن الجيش الإسرائيلي.

وبذلك يكون نيتانيل مامان (21 سنة) القتيل الـ65 بين جنود الجيش الإسرائيلي منذ بداية الهجوم الإسرائيلي على القطاع، في أكبر حصيلة بشرية يتكبدها الجيش الإسرائيلي منذ الحرب على حزب الله اللبناني في 2006.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG