Accessibility links

logo-print

شركات طيران تعلق رحلاتها إلى تل أبيب وبيريز يبدي أسفه


قاعة الركوب شبه فارغة في مطار بن غوريون

قاعة الركوب شبه فارغة في مطار بن غوريون

التحقت شكرتا الطيران الأردنية والتركية الأربعاء بقائمة الشركات التي علقت رحلاتها من وإلى مطار بن غوريون في تل أبيب، وذلك غداة امتناع عدد من الشركات الأوروبية والأميركية عن تسيير رحلات نحو إسرائيل.

فقد أعلنت شركة الخطوط الجوية الملكية الأردنية التي تسير نحو 20 رحلة إلى تل أبيب أسبوعيا، تعليق رحلاتها إلى إسرائيل. ولم تذكر وكالة الأنباء الأردنية الرسمية (بترا) التي أوردت النبأ، الدافع وراء القرار.

وعلى هذه الخطى، قررت شركة الخطوط الجوية التركية من جانبها تعليق رحلاتها من وإلى إسرائيل لمدة 24 ساعة.

وقالت الشركة التركية في حسابها على تويتر، إن القرار جاء لدواع أمنية.

وكانت شركات طيران أوروبية ومن أميركا الشمالية قد ألغت عدة رحلات إلى إسرائيل الثلاثاء إثر تناثر بقايا صاروخ قرب مطار بن غوريون.

وحظرت إدارة الطيران الفدرالي الأميركية على طائرات شركات الطيران التحليق من إسرائيل أو إليها لمدة 24 ساعة.

وأعلنت الهيئة الأوروبية لسلامة النقل الجوي مساء الثلاثاء من جانبها أنها ستوصي الشركات الأوروبية، على أبعد تقدير الأربعاء، بتفادي مطار تل ابيب الدولي حتى إشعار آخر.

أسف إسرائيلي

وفي سياق متصل، أعرب الرئيس الإسرائيلي شيمون بيريز عن أسفه للقرار شركات الطيران الدولية تلك بتعليق رحلاتها.

وقال إلى أن الحل ليس في وقف الرحلات الدولية المتجهة نحو بلاده، بل في وقف إطلاق الصواريخ القادمة من قطاع غزة:

وردا على مواقف الشركات العالمية، قررت شركات الطيران الإسرائيلية تكثيف رحلاتها الجوية من وإلى تل أبيب.

وذكر الموقع الالكتروني لإذاعة صوت إسرائيل الأربعاء، أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو، حث وزير الخارجية الأميركي جون كيري، على اقناع شركات الطيران الأميركية باستئناف رحلاتها.

و دعا وزير المواصلات الإسرائيلي يسرائيل كاتس، من جانبه، شركات الطيران الأجنبية إلى التراجع عن قرارها تعليق تسيير رحلاتها إلى مطار بن غوريون.

المصدر: راديو سوا/ وكالات

XS
SM
MD
LG