Accessibility links

العال الإسرائيلية تعلن عزمها وقف تسيير رحلات إلى القاهرة


طائرة تابعة لشركة العال

طائرة تابعة لشركة العال

أعلنت شركة الطيران الإسرائيلية "العال" أنها لم تعد قادرة على مواصلة خدماتها في القاهرة للمرة الأولى منذ توقيع معاهدة السلام بين مصر وإسرائيل عام 1979، وذلك بسبب التكاليف الإضافية للأمن، كما قالت تقارير صحافية إسرائيلية يوم الأحد.

ونشرت صحيفة معاريف مقتطفات من رسالة وجهها الرئيس التنفيذي لشركة العال اليعازر شكيدي لوزارة الخارجية قال فيها إن "الخدمة في القاهرة تتطلب كمية هامة من الموارد العملية والأمن وتكاليف بمئات آلاف الدولارات كل عام".

وأضاف أنه "في ظل غياب المبررات التجارية ونظرا للتكاليف الكبيرة المرتبطة بتشغيل هذا الخط، فإن العال لا تستطيع مواصلة تحمل الإنفاق الشديد وتعتزم وقف الخط إلى القاهرة فورا".

وذكر الرئيس التنفيذي للشركة التي تمت خصخصتها عام 2002 أنه في حال أرادت وزارة الخارجية استمرار الخدمة إلى القاهرة فعلى الحكومة الإسرائيلية تحمل التكاليف.

وقال في رسالته إنه "نظرا للوضع الأمني الحساس في مصر فإن العال ستتخذ تدابيرا خاصة سيكون لها تكاليف كبيرة".

ونقلت معاريف عن دبلوماسي إسرائيلي اشترط عدم الكشف عن اسمه قلقه من أنه في حال ايقاف شركة العال طائراتها إلى القاهرة سيكون من غير الممكن استعادة الخدمة و"لن يكون بالإمكان استعادة أي عنصر من عناصر التطبيع بين البلدين يتم ايقافه".

من جهتها، أكدت وزارة الخارجية الإسرائيلية انها تلقت رسالة من المدير التنفيذي لشركة العال ولكن دون الافصاح عن محتواها.

وقالت ايرينا ايتينجر وهي متحدثة باسم وزير الخارجية أفيغدور ليبرمان إن "المسألة قيد البحث".

ومنذ توقيع اتفاقية السلام بين إسرائيل ومصر عام 1979، تشغل الشركة الاسرائيلية خدمة إلى القاهرة بمعدل طائرة واحدة في الأسبوع.
XS
SM
MD
LG