Accessibility links

المعارضة السورية: قوات أجنبية دمرت صواريخ روسية متقدمة في سورية


آثار القصف على ضاحية بريف دمشق

آثار القصف على ضاحية بريف دمشق

قالت المعارضة السورية إن "قوات أجنبية دمرت صواريخ روسية متقدمة مضادة للسفن في سورية"، فيما اكتفت وسائل إعلام رسمية بالحديث عن تفجيرات قرب ميناء اللاذقية دون ذكر مزيد من التفاصيل.

وقال المتحدث باسم المجلس العسكري الأعلى للجيش السوري الحر قاسم سعد الدين، إن "الهجوم استهدف ثكنات تابعة للبحرية السورية في منطقة السفيرة بالقرب من ميناء اللاذقية".

ولفت المتحدث إلى أن "شبكة مخابرات المعارضة كانت قد اكتشقت تخزين صواريخ ياخونت التي حصلت عليها سورية حديثا هناك".

وقال سعد الدين إن الجيش السوري الحر لم يستهدف هذه الصواريخ وإن مقاتلي المعارضة لم ينفذوا الهجوم الذي قال إنه إما هجوم جوي أو بصواريخ بعيدة المدى أطلقت من سفن في البحر المتوسط.

وقالت المعارضة إن قوة الانفجارات الهائلة تتجاوز قوة النيران لديها لكنها تتناسب مع قوة النيران الخاصة بجيش حديث مثل الجيش الإسرائيلي، حسب تقديرها.

وقال وزير الدفاع الإسرائيلي موشي يعلون للصحافيين ردا على سؤال عن انفجارات اللاذقية، "إننا وضعنا خطوطا حمراء فيما يتعلق بمصالحنا ونبقي عليها، هجوم يقع هنا تفجير هناك وروايات مختلفة، في أي حادث في الشرق الأوسط فإنه يجري إلقاء المسؤولية علينا في معظمها."

وفي حين لم تعلق الحكومة السورية على الحادث، اكتفى التلفزيون السوري الرسمي بالإشارة إلى "سلسلة من الانفجارات" في الموقع.

وقصفت إسرائيل مطلع مايو/ أيار الماضي مناطق عسكرية سورية في دمشق، فيما قالت تقارير إن الدولة العبرية استهدفت شحنات عسكرية وأسلحة في طريقها إلى حزب الله اللبناني.
XS
SM
MD
LG