Accessibility links

logo-print

"داعش لا يمثلني كمسلم. أتبرأ من داعش.."، بهذه الكلمات يستنكر العرب الأميركيون في منطقة واشنطن الكبرى، أفعال تنظيم الدولة الإسلامية "داعش".

وفي لقاء مع موقع "راديو سوا" أجمع كل المستجوبين على رفض ما يقوم به المتشددون، مؤكدين أن التنظيم يسيء لسمعة الإسلام والمسلمين.

وقد عبرت الفعاليات الممثلة للعرب والمسلمين في أميركا مرارا عن قلقها ورفضها للأحداث الإرهابية التي شهدتها كل من باريس ومدينة سان بيرناردينو في ولاية كاليفورنيا.

وهنا فيديو المقابلة مع بعض العرب الأميركيين:

المصدر: موقع "راديو سوا"

XS
SM
MD
LG