Accessibility links

مسؤول أميركي: إرسال قوات للعراق قد يمنح داعش ذخيرة دعائية


مدير وكالة استخبارات الدفاع الأميركية الجنرال فنسنت ستيوارت

مدير وكالة استخبارات الدفاع الأميركية الجنرال فنسنت ستيوارت

حذر مدير وكالة استخبارات الدفاع الأميركية الجنرال فنسنت ستيوارت من إرسال قوات أميركية للقتال جنبا إلى جنب مع القوات العراقية ضد تنظيم الدولة الإسلامية داعش.

وقال أمام لجنة القوات المسلحة في مجلس الشيوخ الأميركي إن "أفضل دعاية يمكن أن نمنحها لداعش هو أن نجعل هذا الأمر يبدو على شكل قتال بين الغرب والإسلام".

واقترح ستيورات تزويد القوات العراقية بالمعدات اللازمة والمساعدة في توفير القيادة الضرورية، لأنها ستكون وسيلة أنجع في مواجهة هذا التنظيم المتشدد. لكنه أقر بأن وجود قوات أميركية محدودة على الأرض سيمنح القوات العراقية الثقة بنفسها لقتال المتشددين.

ضربات جديدة على داعش

وفي سياق ذي صلة، أعلنت القيادة المركزية للقوات الأميركية أن طائرات التحالف الدولي بقيادة واشنطن شنت خلال اليومين الماضيين 14 غارة جوية على مواقع تابعة للتنظيم المتشدد في سورية والعراق.

وأوضحت القيادة، في بيان أصدرته، أن خمسا من هذه الغارات نفذت في سورية واستهدفت مواقع لداعش قرب الحسكة و كوباني.

أما في العراق، فقد استهدفت الغارات التسع مواقع للتنظيم قرب الفلوجة وعين الأسد والموصل وأصابت مباني ومعسكرات تدريب وآليات يستخدمها المتشددون.

المصدر: راديو سوا

XS
SM
MD
LG