Accessibility links

logo-print

مقتل 100 من داعش في عملية عسكرية شمال العراق


مقاتلون في قوات البيشمركة الكردية يستعدون لشن عملية في سنجار -ارشيف

مقاتلون في قوات البيشمركة الكردية يستعدون لشن عملية في سنجار -ارشيف

أعلنت القيادة العامة لقوات الدفاع الشعبي في سنجار بمحافظة نينوى شمال العراق، مقتل 100 من عناصر تنظيم الدولة الإسلامية داعش خلال عملية عسكرية بدأت في الثامن من الشهر الجاري، بالتنسيق مع قوات البيشمركة الكردية.

وأفاد بيان مشترك، بأن داعش تلقى ضربات موجعة خلال الحملة، بعد تدمير القوات الكردية عدة نقاط تمركز لعناصر التنظيم في قضاء سنجار، بالإضافة إلى الاستيلاء على كمية من الأسلحة والذخائر.

جدير بالذكر أن قوات الدفاع الشعبي هي الجناح المسلح لحزب العمال الكردستاني.

وقال قادة عسكريون من البيشمركة، إن القوات المرابطة في المنطقة صدت هجوما واسعا نفذه داعش من عدة محاور بهدف محاصرة قواتهم في سنجار، حيث تخضع بعض مناطق وقرى القضاء لسيطرة داعش.

وأدى الهجوم الفاشل لداعش إلى مقتل العشرات من عناصره وانسحاب من تبقى من المهاجمين، حسب البيشمركة.

وفي ناحية بعشيقة قصف تنظيم داعش بقذائف الهاون وصواريخ محلية الصنع، المحور الأمامي لبلدة وانة وجبل سنجار، ما أدى إلى إصابة ستة من عناصر البيشمركة بجروح.

العبادي يلتقي ماغيرك

سياسيا، بحث رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي مع المبعوث الأميركي لدى التحالف الدولي لمحاربة داعش بريت ماغيرك، الحرب على التنظيم ودعم العراق في القطاعات السياسية والاقتصادية والأمنية، الأربعاء.

وأكد ماغيرك دعم الولايات المتحدة للعراق في حربه ضد داعش واحترام سيادة العراق ووحدة أراضيه، مشددا على أن المساعدات الدولية في هذا الصدد ستكون تحت إشراف حكومة بغداد حصراً..

وقال المحلل السياسي العراقي عدنان السراج، إن هذه المحادثات تعتبر الفرصة الأخيرة للولايات المتحدة لدعم العراق في حربه ضد داعش.

وأضاف السراج لـ"راديو سوا"، أن هذا الدعم السياسي والاقتصادي والأمني الأميركي للعراق سيكون له تأثير إيجابي على العلاقات الثنائية على المدى البعيد:

المصدر: راديو سوا/ وكالات

XS
SM
MD
LG