Accessibility links

داعش يهدد باستهداف المنشآت النفطية في ليبيا


أحد عناصر الإطفاء يحاول إخماد نيران شبت في صهريج نفط في منطقة السدرة قرب راس لانوف استهدفه مسلحون في الخامس من يناير 2016

أحد عناصر الإطفاء يحاول إخماد نيران شبت في صهريج نفط في منطقة السدرة قرب راس لانوف استهدفه مسلحون في الخامس من يناير 2016

توعد تنظيم الدولة الإسلامية داعش باستهداف مزيد من الحقول والمنشآت النفطية في ليبيا، في أعقاب هجوم شنه عناصره على ميناء راس لانوف النفطي فجر الخميس.

وفجّر عناصر داعش خزان نفط في حضيرة الهروج النفطية في منطقة السدرة، وسط الساحل الليبي. وأفاد آمر القاطع الحدودي في إجدابيا العقيد بشير بوضفيرة في تصريح لـ"راديو سوا"، بأن العملية نفذت بالقنابل اليدوية وتسببت في انفجار صهريج وخط للنفط، مشيرا إلى عدم وقوع أي خسائر في الأرواح.

ونقلت وكالة رويترز للأنباء عن رئيس المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا مصطفى صنع الله أن الهجوم تسبب في اندلاع حرائق في أربعة خزانات نفط في ميناء راس لانوف.

وأضاف أن الميناء المغلق منذ كانون الأول/ديسمبر 2014، سيبقى مغلقا لفترة طويلة بسبب الأضرار الناجمة عن هجوم الخميس وهجمات سابقة.

وقال إن نحو مليون برميل نفط فقدت بسبب حرائق ناجمة عن القتال قرب راس لانوف في وقت سابق في كانون الثاني/يناير الجاري.

يذكر أن عناصر داعش شنوا في بداية الشهر الجاري هجوما على منطقة الهلال النفطي أسفر عن مقتل 20 شخصا على الأقل من المدنيين وقوات حرس المنشآت النفطية، و50 من عناصر التنظيم.

استمع إلى تقرير مراسل "راديو سوا" في بنغازي عيسى موسى:

المصدر: راديو سوا/ وكالات

XS
SM
MD
LG