Accessibility links

logo-print

العراق.. عناصر #داعش في الضلوعية ويفرضون سيطرتهم على أجزاء منها


عناصر من داعش في مدينة بيجي- أرشيف

عناصر من داعش في مدينة بيجي- أرشيف

فرض مسلحون ينتمون إلى الدولة الإسلامية (داعش) سيطرتهم على أجزاء من مدينة الضلوعية التابعة لمحافظة صلاح الدين الأحد، بعد معارك اندلعت بين المسلحين من جهة وعناصر الشرطة وسكان المدينة من جهة ثانية.

وقال قائممقام ناحية الضلوعية مروان متعب، إن المناطق التي سيطر عليها المسلحون في المدينة التي تبعد نحو 90 كيلومترا شمال العاصمة بغداد، تشمل مركزا للشرطة والمجلس البلدي ومديرية ناحية الضلوعية.

وأضاف أن ستة من عناصر الشرطة قتلوا وجرح 12 شخصا آخر بينهم ستة من الشرطة.

وفجر المسلحون خلال هجومهم سيارة ملغومة على جسر الضلوعية الرئيسي غرب الناحية والمؤدي إلى قضاء بلد، ما أدى إلى تدمير أجزاء منه.

وأوضحت مصادر محلية أن الاشتباكات لا تزال متواصلة في بعض مناطق الناحية.

ويسيطر مسلحون ينتمون إلى تنظيم داعش على عدة مدن في الأنبار وعلى مناطق واسعة من محافظات نينوى وصلاح الدين وكركوك وديالى إثر هجوم كاسح شنوه قبل أكثر من شهر.

وسيطر هؤلاء المسلحون الشهر الماضي على ناحية الضلوعية، ذات الغالبية السنية، لعدة أيام قبل أن تنجح قوات الشرطة مدعومة بمسلحين من السكان في طردهم.

وتقع الضلوعية في منطقة استراتيجية بين بغداد وسامراء وتعتبر أقرب نقطة من العاصمة يسيطر عليها المسلحون منذ بدء هجومهم الكاسح، علما أنهم يسيطرون منذ بداية العام أيضا على الفلوجة الواقعة على بعد 60 كيلومتر غرب بغداد.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG