Accessibility links

يجازف بحياته لتحرير أيزيديات من قبضة داعش


نازحات أيزيديات- أرشيف

نازحات أيزيديات- أرشيف

لا يأبه التاجر الأيزيدي "أبو شجاع" بالمخاطر التي تنطوي عليها محاولات تحرير الأيزيديات المختطفات من قبضة تنظيم الدولة الإسلامية داعش في سورية.

فهو يجازف بحياته من أجل إنقاذ المختطفات، مصمما على المضي في تحقيق ذلك رغم التهديد الذي تنطوي عليه مهمة كهذه.

فقد ضحت مجموعة "أبو شجاع" بثلاثة من عناصرها داخل الأراضي السورية منذ العام الماضي خلال عمليات لإنقاذ مختطفات أيزديات من تنظيم داعش.

وقال "أبو شجاع" في مقابلة مع "راديو سوا" إن الجهود التي بذلها أثمرت عن إنقاذ مئات من النساء والفتيات الأيزيديات من داعش في المناطق التي يسيطر عليها التنظيم في سورية.

التاجر الايزيدي "أبو شجاع"

التاجر الايزيدي "أبو شجاع"

مزيد من التفاصيل في مقابلة مراسل راديو سوا بدرخان حسن من أربيل مع التاجر الأيزيدي:

مقابلة مع التاجر الايزيدي

مقابلة مع التاجر الايزيدي

المصدر: راديو سوا

XS
SM
MD
LG