Accessibility links

logo-print

سورية.. اشتباكات عنيفة ومزيد من ضحايا البراميل المتفجرة


لحظة إلقاء براميل متفجرة على أحد أحياء حلب السورية

لحظة إلقاء براميل متفجرة على أحد أحياء حلب السورية

واصل سلاح الجوي السوري الأحد، شن غارات على حلب شمالي البلاد، وتزامن ذلك مع تحركات لتنظيم الدولة الاسلامية داعش لدخول مدينة الحسكة.

وكان المرصد السوري لحقوق الانسان، قد قال في وقت سابق إن قصفا جويا بالبراميل المتفجرة على مناطق في محافظة حلب السبت،أسفر عن سقوط 75 قتيلا، معظمهم في مدينة الباب الواقعة تحت سيطرة داعش.

ونقلت وكالة الأنباء السورية الرسمية عن مصدر عسكري قوله، إن القوات الحكومية استهدفت داعش في ريف حلب، وقصفت ما وصفتها بالتنظيمات الإرهابيةفي جنوب المدينة.

وقتل وأصيب العشرات أيضا في قصف بالبراميل المتفجرة استهدف بلدة سفوهن في ريف معرة النعمان في إدلب، حيث تدور اشتباكات عنيفة بين ما يعرف بجيش الفتح والقوات النظامية عند حاجز القياسات العسكري، وفق ما ذكرت شبكة " شام" الإخبارية المعارضة.

اشتباكات في الحسكة وهجمات في دمشق

وفي تطور آخر، قال مدير المرصد السوري لحقوق الانسان المعارض رامي عبد الرحمن، إن تنظيم الدولة الاسلامية يشن هجوما باتجاه الحسكة في شمال شرق سورية.

وهذه ليست المرة الأولى التي يحاول التنظيم المتشدد دخول الحسكة، التي تتقاسم السيطرة عليها القوات النظامية والميليشيات الموالية لها، ووحدات حماية الشعب الكردية.

وفي العاصمة دمشق أفاد المرصد الذي يتخذ من لندن مقرا له، بمقتل ستة من عناصر قوات الدفاع الشعبي وإصابة 10 آخرين بجروح في انفجار استهدف أحد تجمعاتهم في حي التضامن.

المصدر: راديو سوا/ المرصد السوري لحقوق الانسان

XS
SM
MD
LG