Accessibility links

عراقيون من الموصل: أغيثونا!


مقاتلو تنظيم داعش في الموصل (أرشيف)

مقاتلو تنظيم داعش في الموصل (أرشيف)

ناشد مواطنون من داخل مدينة الموصل عبر "راديو سوا"، قوات البيشمركة والقوات الأمنية العراقية والتحالف الدولي، الإسراع في تحرير مدينتهم من تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" وتخليصهم من المعاناة والأوضاع المأساوية.

واشتكى أحد سكان الموصل من أن داعش يفرض على المواطنين تطويل لحاهم وتقصير لباسهم وإلا يعاقبون بالجلد ودفع المال للمتشددين.

وأضاف أن المدينة أصبح يتحكم فيها أتراك وصينيون وأجانب ينتمون الى داعش.

هذه شكاوى مواطنين لـ"راديو سوا":

وقال مواطن آخر من سكان الموصل إن عناصر داعش قد دمرت العمارات والمستشفيات، علما أن غالبية هذه العناصر من دول أجنبية مثل أفغانستان والشيشان

​ وأكد مواطنون آخرون في أحاديث لـ"راديو سوا" أن أهالي المدينة ينتظرون ساعة الصفر وتقدم القوات الأمنية لتحرير مدينتهم .

وتشهد الموصل الخاضعة لسيطرة تنظيم داعش منذ حزيران/ يونيو من العام الماضي، كارثة إنسانية إثر نفاذ الغذاء من أسواقها، والدواء من مستشفياتها. بينما يضيق التنظيم من حصاره على مواطنيها، و يمنعهم من الخروج مستخدما إياهم كدروع بشرية، تحسبا لأي هجوم قد تتعرض له المدينة في المستقبل القريب.

المصدر: "راديو سوا"

XS
SM
MD
LG