Accessibility links

معصوم: الجيش العراقي غير قادر على مواجهة #داعش


الرئيس العراقي الجديد فؤاد معصوم

الرئيس العراقي الجديد فؤاد معصوم

قال الرئيس العراقي فؤاد معصوم إن بلاده لا تملك القدرة العسكرية الكافية لهزيمة تنظيم الدولة الإسلامية (داعش)، وكشف لأول مرة عن وجود تنسيق عسكري عراقي-بريطاني في هذا الإطار.

وأوضح معصوم في تصريحات أدلى بها لـهيئة الإذاعة البريطانية (BBC)، أن أغلب الأسلحة الجديدة التي كانت لدى الجيش العراقي في محافظة الموصل، والتي كانت كثيرة، حسبه، استولى عليها مقاتلو داعش وأن ما بقي لدى الجيش العراقي قليل.

وأرجع أحد أسباب تنامي قوة التنظيم المتشدد إلى ضعف قدرات الجيش العراقي، وفق ما ذكرته BBC، وقال "بقدراتنا الذاتية من الصعب تحقيق انتصار ساحق على داعش لأنها منظمة إرهابية جديدة ولها تكتيكات جديدة ربما غير مسبوقة".

وتوقع الرئيس العراقي أن يزيد الدعم الخارجي للعراق في مواجهة التنظيم بعد تشكيل الحكومة الجديدة برئاسة حيدر العبادي. وأردف قائلا "عندما تتشكل الحكومة أعتقد آنذاك أن الوضع سيختلف وستكون المساعدات أكثر".

وكشف معصوم من جهة أخرى عن تنسيق عسكري بريطاني-عراقي في مواجهة داعش داخل الأراضي العراقية، وقال "طلائع هذا الدعم العسكري بدأت"، مشيرا إلى أن جنرالا بريطانيا لم يكشف عن اسمه، يقوم بالتنسيق والتعاون مع القوات العراقية والكردية التي تقاتل داعش في الوقت الراهن.

وقال في إشارة إلى رفضه نشر قوات أجنبية على الأرض، "نحن لسنا بحاجة إلى أفراد"، وأضاف "الأفراد موجودون وعندهم خبرة قتالية جيدة ولكن نحن بحاجة إلى أسلحة متطورة وإلى تدخل الطيران في القتال وإلى خبرات".

يذكر أن الغارات الجوية التي شنتها مقاتلات أميركية في الآونة الأخيرة على مناطق تخضع لسيطرة داعش في شمال العراق، ساهمت في وقف زحفه نحو المناطق الكردية وساعدت قوات البيشمركة والقوات العراقية في تحقيق تقدم على حساب التنظيم.

المصدر: هيئة الإذاعة البريطانية

XS
SM
MD
LG