Accessibility links

الأمم المتحدة: العراق على مفترق الطرق ويتجه نحو المجهول


ممثل الأمين العام للأمم المتحدة في العراق مارتن كوبلر

ممثل الأمين العام للأمم المتحدة في العراق مارتن كوبلر

حذر ممثل الأمين العام للأمم المتحدة في العراق مارتن كوبلر من خطورة الأوضاع في العراق في ظل تزايد أعمال العنف في أعقاب اقتحام ساحة اعتصام الحويجة في كركوك الثلاثاء الماضي وسقوط أعداد كبيرة من القتلى والجرحى.

وقال كوبلر في بيان أصدره الجمعة إن العراق يقف على مفترق طرق ويتجه نحو المجهول، ما لم تتخذ إجراءات حاسمة وفورية لوقف دوامة العنف من الانتشار بشكل أوسع.

وأضاف كوبلر أن قادة البلاد الدينيين والسياسيين يتحملون مسؤولية تاريخية في تولي زمام الأمور والقيام بمبادرات شجاعة كالجلوس معا، داعيا إياهم إلى الاحتكام إلى ضمائرهم واستخدام الحكمة وأن لا يدعوا الغضب ينتصر على السلام، حسب وصف البيان.

غير أن الزعماء الدينيين فشلوا مرة جديدة في الاجتماع على طاولة واحدة بعدما كان مقررا أن يستضيف الوقفان السني والشيعي لقاء جامعا اليوم، في محاولة لوأد "الفتنة" بين المذهبين.

وقال نائب رئيس الوقف الشيعي سامي المسعودي في تصريح لوكالة الصحافة الفرنسية "المشكلة أن الحكومة لبت الدعوة، لكن الأخوة في المناطق الغربية لم يقبلوا أن يأتوا فبعض رجال الدين هناك قرروا التصعيد ورفض أي مبادرة"، حسب قوله.

وتابع أن "الوقف السني طلب منا تأجيل الاجتماع لحين حل قضية الحضور من كل الأطراف".
XS
SM
MD
LG