Accessibility links

مصدر طبي: تفجير تلعفر أسفر عن سبعة قتلى و22 جريحا


الموصل - احمد الحيالي

ارتفعت حصيلة ضحايا التفجير الانتحاري الذي استهدف مقهى شعبيا يرتاده الشباب في حي الوحدة وسط قضاء تل عفر في وقت متأخر من ليلة أمس الخميس إلى سبعة قتلى و22 جريحا بعد وفاة جريح كان في حالة حرجة، حسبما أفاد مدير مستشفى تل عفر العام خالد يونس البياتي لـ"راديو سوا".

وفي جولة في أروقة مستشفى تل عفر اليوم الجمعة التقى "راديو سوا" بعدد من ذوي ضحايا الانفجار الذين أعربوا عن شكواهم من قلة الكادر الطبي المتخصص لاستقبال الحالات الحرجة فضلا عن نقص سيارات الإسعاف لنقل المصابين إلى مستشفيات إقليم كردستان.

حيث قال الموطن حسن علي إنه "لا يوجد أخصائيون في مستشفى تل عفر، والمصابون يموتون الواحد تلو الآخر أمام أعيننا ولا يوجد علاج ولا أطباء ولا حتى سيارات إسعاف، ويجبر الأهالي على نقل المصابين بسياراتهم الخاصة إلى مستشفيات دهوك."


النائب عن كتلة المواطن حسن وهب حمل من جهته وزارة الصحة مسؤولية التقصير في توفير الكوادر الطبية والتجهيزات اللوجستية للقضاء المذكور.

وشهد قضاء تل عفر استقرارا نسبيا خلال الأشهر الماضية إلا أن التدهور الأمني
في الآونة الأخيرة الذي شهدته عدة مدن العراقية فضلا عن تل عفر انعكس سلبا على واقع المحافظة.
XS
SM
MD
LG