Accessibility links

logo-print

إكمال المرحلة الأولى من عملية تحرير السجارية


قوات عراقية مشتركة خلال مواجهات مع داعش في الأنبار

قوات عراقية مشتركة خلال مواجهات مع داعش في الأنبار

إلهام الجواهري

أعلن قائد جهاز مكافحة الإرهاب الفريق الركن عبد الغني الأسدي إكمال المرحلة الأولى من عملية تحرير منطقة السجارية شرق الرمادي، مشيرا في تصريح لـ"راديو سوا" إلى أن أهمية تحرير السجارية لتحصين مدينة الرمادي ضد مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية داعش.

وأكد قائد جهاز مكافحة الارهاب أن تأخر تحرير السجارية سببه استخدام داعش أهالي المدينة دروعا بشرية، مضيفا في الوقت ذاته، أن العائلات بدأت التوجه إلى القطعات العسكرية عبر الممرات الآمنة التي وفرتها القوات الأمنية.

وفي هذا السياق، أشار رئيس مجلس عشائر الأنبار المقاتلة لداعش رافع الفهداوي إلى أهمية توفير ممرات آمنة لخروج العائلات من المناطق الساخنة لاسيما مدينة الفلوجة.

ودعا الفهداوي في حديث لـ"راديو سوا" الحكومة المركزية إلى تبني استراتيجية عسكرية مختلفة للقضاء على داعش في الفلوجة:

وأكد المتحدث باسم عشائر الكرمة الشيخ أحمد الجميلي، بدوره، صعوبة فتح ممرات آمنة لأهالي الفلوجة في الوقت الراهن، مشيرا إلى أنه لا يوجد طريق تؤدي إلى الفلوجة.

وتحدث عن إمكانية تأمين مساعدات عن طريق الإنزال الجوي فقط، إذ لا توجد طريقة أخرى في الوقت الحالي.

من جانب آخر، أعلن رئيس مجلس قضاء الخالدية شرق الأنبار علي داود مقتل أبو أحمد السامرائي نجل شقيق زعيم داعش أبو بكر البغدادي بقصف نفذه الطيران العراقي، موضحا لـ"راديو سوا" أن القصف الذي استهدف المحكمة الشرعية لداعش في منطقة ألبو بالي في جزيرة الخالدية شرقي الرمادي، أسفر أيضا عن مقتل ثمانية من قياديي التنظيم بينهم القائد العسكري في المنطقة عادل البيلاوي.

وأكد داود تقدم قوات جهاز مكافحة الإرهاب وقطعات الجيش في منطقة السجارية شرقي الرمادي، مشيرا إلى أن المعركة مستمرة.

المصدر: راديو سوا

XS
SM
MD
LG