Accessibility links

قطع طريق إمداد داعش بين الرمادي والفلوجة


قوات عراقية ومن الحشد الشعبي خلال مواجهات مع داعش شمال الفلوجة في 15 تموز / يوليو 2015

قوات عراقية ومن الحشد الشعبي خلال مواجهات مع داعش شمال الفلوجة في 15 تموز / يوليو 2015

سيطرت القوات الأمنية في محافظة الأنبار غربي العراق على منطقتي الحامضية والبو عيثة لقطع طرق إمداد تنظيم الدولة الإسلامية داعش بين الرمادي والفلوجة.

وقال الشيخ محمد الشعباني المتحدث باسم العشائر المتصدية لداعش، إن القوات الأمنية بمشاركة فصائل الحشد الشعبي ومتطوعي العشائر، استطاعت خلال الأيام الماضية، تحرير مناطق تقع شرق الرمادي مركز محافظة الأنبار.

وأضاف في تصريح لـ"راديو سوا" أن تلك القوات "استطاعت فرض سيطرتها على منطقتي الحامضية والبو عيثة، وتقدمت من محور الجسر الياباني لتحرير جزيرة الخالدية".

وقال الشعباني إن طرد داعش من جزيرة الخالدية وناحية الصقلاوية من شأنه قطع طرق إمداد التنظيم المتشدد بين مدينة الرمادي وقضاء الفلوجة.

وكانت الحكومة المحلية في الأنبار، قد أعلنت محاصرة مدينة الرمادي من ثلاث جهات تمهيدا لاقتحامها وتحريرها من سيطرة داعش.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد علاء حسن:

المصدر: راديو سوا

XS
SM
MD
LG