Accessibility links

logo-print

بعد حرق مقار كتل سياسية.. العبادي يحذر من 'اشاعة الرعب'


حيدر العبادي-أرشيف

حيدر العبادي-أرشيف

حذر رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، الجمعة، من "التصرفات المتهورة والأعمال الإجرامية" بعد قيام متظاهرين غاضبين بحرق مقرات لأحزاب إسلامية في عدد من محافظات البلاد.

وندد العبادي، في بيان صادر عن مكتبه الإعلامي، بحرق مقرات ومكاتب كتل سياسية في وسط وجنوب البلاد، بينها حزب الدعوة الإسلامي الذي ينتمي إليه العبادي.

ووجه رئيس الوزراء العراقي دعوة إلى الكتل السياسية لإعلان رفض هذه الأفعال وحث المتظاهرين على إعلان براءتهم منها، معتبرا أنها تتسبب في إشاعة الرعب بين المواطنين.

وأضاف البيان أن رئيس الوزراء سيتلقى بـ"قوة وحزم" لمن يتجاوزون النظام العام ويهددون أرواح الأبرياء.

من جهة أخرى، أكد العبادي، الخميس، تعديلات واسعة في عملية استعادة السيطرة على مدينة الفلوجة من قبضة داعش وخطط لإعادة النازحين إلى قراهم وتوفير المستلزمات الضرورية لهم.

وأوضح العبادي "بدأنا نخطط لمسألة عودة النازحين إلى بعض المناطق التي تم تحريرها. وضعنا خطة لعودة النازحين إلى قراهم وتوفير الخدمات الأساسية في هذه المناطق".

المصدر: "راديو سوا"

XS
SM
MD
LG