Accessibility links

logo-print

العبادي يأمر بتقليص أفراد حماية المسؤولين العراقيين


رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي

رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي

أصدر رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي الخميس قرارا بتقليص عدد أفراد حماية المسؤولين، وذلك في إطار الإصلاحات التي أطلقها في الآونة الأخيرة لمحاربة الفساد.

وأفاد بيان صادر عن مكتب العبادي نشر على الصفحة الرسمية لرئيس الوزراء على موقع فيسبوك، بأن التخفيض إلى 90 في المئة يشمل المسؤولين بما فيهم الرئاسات الثلاث (الجمهورية والحكومة والبرلمان).

وقرر العبادي إلغاء أفواج الحمايات الخاصة التابعة إلى الشخصيات وإعادتهم إلى وزارتي الدفاع والداخلية حسب التبعية لتدريبهم وتأهيلهم ليقوموا بمهامهم الوطنية في الدفاع عن الوطن وحماية المواطنين.

وقال المتحدث باسم رئيس الوزراء سعد الحديثي لوكالة الصحافة الفرنسية إن القرار "سيجعل أكثر من 20 ألف عنصر أمني تتجاوز رواتبهم 250 مليار دينار سنويا أي ما يعادل 208.3 مليون دولار، يعادون إلى خدمة المؤسسة العسكرية والأمنية.

وتأتي الخطوة بعد أربعة أيام من إعلان العبادي تقليص عدد المناصب الوزارية إلى 22 بدلا من 33، عبر إلغاء ثلاثة مناصب نواب رئيس الوزراء وأربع وزارات، ودمج ثماني وزارات وجعلها أربعا فقط.

وكانت الحكومة قد أقرت في التاسع من آب/أغسطس حزمة إصلاحات لمكافحة الفساد وترهل مؤسسات الدولة، وافق عليها البرلمان بعد يومين، مرفقا إياها بحزمة إصلاحات إضافية "مكملة".

وتأتي الخطوات الإصلاحية بعد أسابيع من مظاهرات في بغداد ومناطق أخرى، تطالب بتحسين الخدمات لا سيما المياه والكهرباء، ومكافحة الفساد ومحاسبة المقصرين.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG